فرنسا وروسيا تريدان إنشاء آلية لتنسيق الجهود من أجل حل سياسي في سوريا

فرنسا وروسيا تريدان إنشاء آلية لتنسيق الجهود من أجل حل سياسي في سوريا

المصدر: رويترز

ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، أن بلاده وروسيا تريدان إنشاء آلية تنسيق بين القوى العالمية للبحث عن حل سياسي في سوريا.

وقال ماكرون: إن فكرة الآلية تقوم على تنسيق الجهود التي تبذلها عملية آستانة والتي تتألف من روسيا وتركيا وإيران و“المجموعة الصغيرة“ التي شكلتها فرنسا، وتشمل بريطانيا وألمانيا والأردن والولايات المتحدة والسعودية.

وأضاف ماكرون في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في مدينة سان بطرسبرج الروسية: ”نحن بحاجة لأن نتحدث عن الوضع بعد الحرب، الأمر الرئيسي هو بناء سوريا مستقرة“.

وأفاد ماكرون بأنه وبوتين اتفقا على ضرورة التركيز على وضع دستور جديد وإجراء انتخابات تشمل كل السوريين بمن فيهم اللاجئون.

وفشلت مجموعات دولية سابقة شملت مناوئين للرئيس بشار الأسد ومساندين له في إيجاد حل حتى الآن للحرب الأهلية المستمرة منذ 7 سنوات.

وقال ماكرون إنه بحث مع بوتين مسعى فرنسا لإنشاء آلية دولية لتحديد المسؤولية عن الهجمات الكيماوية، ولم يتطرق بوتين لهذه المبادرة.

وشنت فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا هجومًا صاروخيًا استهدف منشآت متصلة ببرنامج سوريا للأسلحة الكيماوية في منتصف شهر نيسان/ أبريل الماضي، ردًا على ما يشتبه بأنه هجوم بغاز سام قبل ذلك بأسبوع.

ومكن الدعم العسكري الروسي والإيراني خلال السنوات الثلاث الماضية الأسد من القضاء على تهديد المعارضة للإطاحة به.