بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي.. روحاني يستنجد بصديقه أردوغان – إرم نيوز‬‎

بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي.. روحاني يستنجد بصديقه أردوغان

بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي.. روحاني يستنجد بصديقه أردوغان

المصدر: إرم نيوز

دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني الخميس، نظيره التركي رجب طيب أردوغان، إلى التصدي لما أسماه بـ“الأحادية الأمريكية في سياساتها وقراراتها“، في إشارة إلى قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتمثل بالانسحاب من الاتفاق النووي.

وذكر بيان للرئاسة الإيرانية، أن ”روحاني أكد خلال اتصال بنظيره التركي أن ما يهم إيران هو الاستفادة من جميع امتيازات وفوائد الاتفاق النووي“، مبينًا أن ”على الأمريكيين العلم بأن الانسحاب من الاتفاق ليس بتلك السهولة، فعليهم دفع فاتورة ذلك الانسحاب“.

وقال روحاني: ”نتوقّع من كل قادة العالم أن يدينوا القرار الأميركي بالخروج من الاتفاق النووي“، معتبرًا أن للاتفاق أهمية دولية، حيث ساهم في الاستقرار وتطبيق معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.

وأوضح الرئيس الإيراني أن ”بلاده تنظر إلى دور الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي بضرورة التفاوض مع طهران خلال الفترة القليلة المقبلة لتعويض الانسحاب الأمريكي من الاتفاق“، معتبرًا أي عقوبات جديدة ضد طهران بأنها مخالفة للقانون الدولي وقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 2231.

بدوره، وصف الرئيس التركي الاتفاق النووي بأنه ”اتفاق ناجح“، مشددًا على ضرورة العمل من أجل حماية هذا الاتفاق الدولي.

وقال أردوغان لروحاني إن ”الحكومة التركية اعتبرت الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي بأنه خطأ وأمر غير مقبول“، مشيرًا إلى أن ”أمريكا هي أول الخاسرين من هذا الانسحاب“.

واعتبر أردوغان أن موافقة إيران على التفاوض مع الدول الغربية لإبقاء الاتفاق النووي بالأمر المفيد للغاية والضروري، مؤكدًا أن ”أنقرة تدعم تلك الخطوة لأنها تساهم في استقرار المنطقة والعالم“.

وشدد أردوغان، على ضرورة تطوير العلاقات الاقتصادية والتعاون في مجال الخدمات المصرفية، واستخدام العملات الوطنية في العلاقات التجارية وتوسيع التجارة بين إيران وتركيا في أعقاب انسحاب أمريكا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com