ترامب يكشف عن لقاء رئيس الاستخبارات الأمريكية بزعيم كوريا الشمالية‎

ترامب يكشف عن لقاء رئيس الاستخبارات الأمريكية بزعيم كوريا الشمالية‎

المصدر: الأناضول

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن مايك بومبيو، مدير الاستخبارات المركزية، المرشح لمنصب وزير الخارجية، التقى بالفعل الرئيس الكوري الشمالي، كيم جونغ أون.

وجاء ذلك خلال حوار هاتفي أجراه ترامب، مع قناة ”فوكس نيوز“ الأمريكية، صباح اليوم الخميس (بتوقيت واشنطن)، ولكن الرئيس الأمريكي، رفض الخوض في تفاصيل هذا الاجتماع، الذي وصفه بـ“السري“.

وبخصوص موعد لقائه المرتقب مع نظيره الكوري الشمالي، أوضح ترامب أنه يفكر في 3 أو 4 مواعيد محتملة و5 مواقع لعقد قمته مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، مشيرًا إلى أنه ”ليس من الواضح إن كانت القمة ستعقد بالأساس“.

وفتح الرئيس الأمريكي باب المفاوضات مع كوريا الشمالية على كافة الاحتمالات.

واستطرد قائلًا:“نقوم بأشياء جيدة مع كوريا الشمالية، وسنرى إلى أين ستستقر، فيمكن أن تسير بشكل جيد، ويمكن ألا يتم إجراؤها في الأساس، من يدري“.

وتابع:“لم يكن مخططًا أن يلتقي بومبيو، مع كيم جونغ أون، لكنهما التقيا، والاجتماع استمر لأكثر من ساعة، كما كان لقاءً سريًا وهادئًا جدًا“.

والسبت الماضي، أعلنت كوريا الشمالية، أنها ستتوقف عن تجاربها النووية، وإطلاق الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، في خطوة لقيت ترحيبًا من الرئيس الأمريكي.

وجاء ذلك خلال اجتماع للزعيم الكوري الشمالي، باللجنة المركزية للحزب الحاكم.

وقال كيم، خلال تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية في بيونغ يانغ، إن قرار التوقف عن تلك التجارب جاء ”لأن الوضع في كوريا الشمالية يتغير سريعًا لصالح الثورة الكورية منذ الإعلان في 2017 عن اكتمال القوى النووية“.

وأضاف أن بلاده ”وصلت إلى مستوى لم تعد فيه بحاجة إلى إجراء تجارب (نووية) تحت سطح الأرض، أو اختبار صواريخ عابرة للقارات“.

وأعلن كيم، أن بلاده ستُغلق منشأة التجارب النووية في ”بيونغي- ري“، وهي الموقع الوحيد المعروف للتجارب النووية في كوريا الشمالية.

من جانبه، رحب ترامب، على الفور بهذا الإعلان، ونشر تغريدة عبر حسابه في تويتر، قال فيها:“هذا نبأ جيد لكلٍ من كوريا الشمالية والعالم، وتقدم كبير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com