تقرير: إسرائيل لم تفلح بإقناع روسيا بالتراجع عن بيع ”S-300“ للنظام السوري

تقرير: إسرائيل لم تفلح بإقناع روسيا بالتراجع عن بيع ”S-300“ للنظام السوري

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

أفادت وسائل إعلام عبرية، أن موسكو وجَّهت رسائل إلى الحكومة الإسرائيلية خلال الأيام الأخيرة، عبر قنوات دبلوماسية، أكدت خلالها أنها لا تتفهم أسباب المعارضة الإسرائيلية لتزويد الجيش السوري بنظم الدفاع الجوي المتقدمة من طراز ”S-300″، مؤكدة أنها لن تتوقف عن تسليح النظام السوري.

وأشار تقرير للقناة الإسرائيلية السابعة، اليوم الأحد، إلى أن الرسائل الروسية حملت تأكيدًا بأن روسيا تعتزم بيع سوريا هذه النظم الدفاعية المتقدمة، وأنها لا تجد سببًا للمعارضة التي تبديها إسرائيل في هذا الصدد.

وطالبت شخصيات إسرائيلية خلال الأيام الأخيرة باستهداف شحنات الصواريخ والبطاريات الروسية من طراز ”S-300“ قبل وصولها إلى النظام السوري، على غرار تهديدات أُطلقت قبل تسلّم إيران لتلك النُّظم الدفاعية قبل عامين، لكن تقارير تحدثت عن تسلّم النظام السوري لتلك النُّظم بالفعل.

وطبقًا لتقرير القناة السابعة، فقد ورد بالرسائل الروسية التي وصلت إسرائيل عبر قنوات دبلوماسية، تفسير إقدام موسكو على تلك الخطوة، وهو الهجوم الثلاثي الأخير الذي قادته الولايات المتحدة الأمريكية، بالتعاون مع بريطانيا، وفرنسا، مؤكدة أن موسكو تتعهد بالدفاع عن سوريا ودعمها.

وحول سبب توجيه الرسائل الروسية، أفاد التقرير أن إسرائيل قامت خلال الأيام الأخيرة وعبر قنوات دبلوماسية وسياسية، بإبلاغ الجانب الروسي أن بيع النظام السوري نُظم الدفاع الجوي من طراز ”S-300“ يعد من الخطوط الحمراء.

ونقل الموقع عن مصادر سياسية إسرائيلية أن تل أبيب حاولت ممارسة ضغوط على موسكو عقب الإعلان الصادر عن وزارة الدفاع الروسية قبل أسبوع، بأن روسيا تبحث من جديد بيع النظام السوري المنظومة الدفاعية المشار إليها، بعد أن نفذت الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع بريطانيا، وفرنسا، هجومًا ضد سلسلة من الأهداف التابعة للنظام السوري.

ولفت المصدر إلى أن منظومة ”S-300“ من شأنها أن تشكل خطوة كبيرة نحو تحسين القدرات الدفاعية السورية، والتي تعتمد اليوم على معدات عسكرية تعود لحقبة الاتحاد السوفييتي السابق، فيما رفضت جميع الدول بيع نظام الأسد الأب، ومن بعده الابن أيًا من النُّظم الدفاعية المتطورة.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد صرح الأربعاء الماضي، أن موسكو مستعدة للنظر في جميع أنواع المساعدات العسكرية لدمشق، بما فيها صواريخ ”S-300″، عقب الهجوم الثلاثي عليها، فيما ذكر رئيس لجنة مجلس الاتحاد الروسي لقضايا الدفاع والأمن فيكتور بونداريوف، أن تزويد سوريا بأنظمة الدفاع الجوي ”S-300“ يتناسب مع متطلبات المرحلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com