اعتقال مدير الموقع الإلكتروني الناطق باسم أحمدي نجاد

اعتقال مدير الموقع الإلكتروني الناطق باسم أحمدي نجاد

المصدر: إرم نيوز

اعتقلت السلطات الأمنية الإيرانية، الأحد، المدير العام لموقع ”دولت بهار“ الإخباري، المتحدث باسم الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد.

وقالت وسائل إعلام رسمية إيرانية، إن ”السلطات الأمنية اعتقلت، اليوم، الصحفي محمد حسين حيدري المدير العام ورئيس تحرير موقع دولت بهار، الذي يغطي أخبار الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد وتياره“، دون الكشف عن التهم والأسباب التي دعت إلى الاعتقال.“

وفي منتصف كانون الأول/ديسمبر الماضي، حجبت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الإيرانية موقع ”دولت بهار“؛ بسبب تغطيته للأخبار التي تنتقد رموز النظام والسلطة، في مقدمتهم رئيس القضاء الإيراني صادق لاريجاني.

ويأتي هذا الاعتقال، بعدما هدد إسحاق جهانغيري النائب الأول للرئيس الإيراني، السبت، أحمدي نجاد برد قاس وصارم إذا عرض الأخير الحكومة والنظام للخطر، معتبرًا أن ”المشاكل التي تواجهها إيران اليوم يعود سببها إلى سياسة الرئيس السابق أحمدي نجاد“.

وقال جهانغيري في كلمة له خلال ندوة للمدراء والمسؤولين في حكومة الرئيس حسن روحاني، إن ”شخصًا كان رئيسًا للبلاد لثمانية أعوام، ومعظم المشاكل التي نواجهها اليوم كانت نتيجة عمله، يأتي الآن ويهدد النظام والحكومة، ويقول إن هناك ثورة كبرى مقبلة تسحب البساط من المسؤولين الحاليين“.

وأضاف وهو يخاطب نجاد: ”إننا لن نقف مكتوفي الأيدي وسندافع عن نظامنا وقيادتنا، وإذا كنت ترغب في الاقتراب من النظام، فسوف تواجه طوفانًا هائلًا من الناس، وردًا قاسيًا وصارمًا من الشعب“.

وكان الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد قال، الجمعة، إن ”أمام المرشد علي خامنئي فرصة أخيرة للبدء بعملية الإصلاح في البلاد“، داعيًا في الوقت ذاته خامنئي إلى ”شرح عمله للشعب الإيراني من أجل إقناعه بدوره في إيران“.

وفي الأشهر الأخيرة، دعا نجاد مرارًا وتكرارًا إلى ”إقالة رئيس السلطة القضائية صادق لاريجاني، وإجراء إصلاحات هيكلية في هذه المؤسسة، مؤكدًا على أن ”القضاء خرج عن طريق العدالة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com