الغابون تسلّم أنقرة 3 أتراك يشتبه في صلتهم بفتح الله غولن

الغابون تسلّم أنقرة 3 أتراك يشتبه في صلتهم بفتح الله غولن

المصدر: رويترز

قالت تركيا، اليوم الثلاثاء، إن سلطات الغابون سلمتها ثلاثة مواطنين أتراك كانت احتجزتهم لصلتهم بحركة رجل الدين فتح الله غولن.

وتتهم أنقرة حركة غولن بالمسؤولية عن محاولة الانقلاب التي وقعت في العام 2016.

وتعهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، لنواب البرلمان من حزب العدالة والتنمية الحاكم، بمواصلة ملاحقة أنصار رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة ”أينما هربوا“.

وأوضح أردوغان أن ”الغابون أعادت ثلاثة من أنصار غولن المهمين إلى بلدنا. وأينما هربوا ومهما طالت مدة هروبهم سنلاحقهم“.

وقالت مصادر أمنية: إن ”المشتبه بهم الثلاثة ضُبطوا في عملية نفذتها المخابرات التركية، وهم متورطون في إدارة مدارس تتبع شبكة غولن“، مضيفة أنهم ”أعيدوا إلى تركيا حيث تسلمتهم السلطات لاستجوابهم“.

وأضافت أنهم أيضًا من مستخدمي تطبيق ”بايلوك“ للرسائل النصية المشفرة، الذي تقول الحكومة إن أنصار غولن يستخدمونه.

وتابعت الوكالة أن سلطات الغابون ألقت القبض عليهم يوم 23 مارس/ آذار، وأنهم يواجهون اتهامات بـ“الانتماء إلى تنظيم إرهابي“.

وفي الشهر الماضي، ألقت السلطات في كوسوفو القبض على ستة أتراك لصلتهم بمدارس تمولها حركة غولن، ورحّلتهم إلى تركيا، ما دفع رئيس وزراء كوسوفو إلى عزل وزير الداخلية ورئيس جهاز الأمن الداخلي، بينما صوت البرلمان بفتح تحقيق في الأمر.

وقال أردوغان: ”حصلنا على ستة من أنصار غولن من كوسوفو وثلاثة من الغابون. دعونا نرى من أين سيأتي القادمون“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com