تقرير: روسيا ستعزز نفوذها في المنطقة بعد الانتخابات لإقصاء الغرب

تقرير: روسيا ستعزز نفوذها في المنطقة بعد الانتخابات لإقصاء الغرب
Flag of Russia waving in the wind on sunset, Moscow

المصدر: إرم نيوز

توقع مركز بحوث أمريكي أن تسعى روسيا إلى توسيع نفوذها في منطقة الشرق الأوسط بعد الانتخابات الرئاسية؛ بهدف إقصاء الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين.

واعتبر معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى في تقرير نُشر، أمس الإثنين، أن “نتيجة الانتخابات التي تجري الأسبوع المقبل معروفة سلفًا، حيث أن بوتين سيفوز بها وسيسعى إلى تعزيز نفوذ بلاده في سوريا وإيران والعراق ودول أخرى في الشرق الأوسط”.

وقال التقرير، إن “سياسة إبراز العضلات ومبيعات السلاح ستظل تحظى بأهمية كبيرة في موسكو بعد الانتخابات، إذ أن ذلك يعتبر وسيلة لزيادة مصادر الدخل وفي نفس الوقت تعزيز النفوذ”.

وأضاف: “ليس هناك ما يحجم بوتين عن المضي قدمًا في خططه بالمنطقة في غياب استراتيجية متماسكة للغرب وأي محاولة من قبل واشنطن لاستعادة نفوذها هناك على الرغم من أن تلك الخطط ربما تؤدي إلى حالة من عدم الاستقرار على المدى البعيد، لذلك فإنه من المتوقع بعد انتهاء الانتخابات الروسية أن تسعى موسكو إلى التعامل مع الشرق الأوسط كمنطقة نفوذ بطريقة أقوى وبطريقة مماثلة لتعاملها مع جمهوريات السوفييت وباستراتيجية تتميز بدرجة أكبر من العدوانية والتوسعية ضد الغرب”.

وتابع، أن روسيا “ستسعى أيضًا إلى تعزيز تواجدها في سوريا خاصة بعد توقيع اتفاقيات في مجال الطاقة بينهما ورغبة موسكو في الحصول على مشاريع إعادة إعمار بعد انتهاء الحرب الأهلية، بما فيها مجالات الاتصالات والبنية التحتية”.

وقال: “على الرغم من تلميحات روسيا في الآونة الأخيرة إلى ضرورة تخفيف تورطها في سوريا، إلا أن تواجدها العسكري في ذلك البلد يشكل أهمية قصوى لها، وهي ليست على استعداد لخسارة هذا التواجد لأسباب جيواستراتيجية مهمة”.

كما توقع التقرير أن “تستمر روسيا في التعاون الاقتصادي والسياسي مع إيران، وأن مدى التحالف بين البلدين سيعتمد على قدرتهما في الاستمرار بحل خلافاتهما وإنهاء حالة الشك؛ من أجل تعزيز مصالحهما المشتركة ضد الغرب”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع