وسط احتجاجات عمالية.. انتحار موظف إيراني يئس من استلام رواتبه

وسط احتجاجات عمالية.. انتحار موظف إيراني يئس من استلام رواتبه

المصدر: طهران - إرم نيوز

أقدم موظف يعمل في شركة قصب السكر التابعة لشركة الزراعة والصناعة بمدينة ”الشوش“ التابعة لمحافظة خوزستان جنوب إيران على الانتحار، بعدما يئس من المطالبة بدفع رواتبه المتأخرة منذ عدة أشهر.

وقالت وكالة أنباء ”إيلنا“ العمالية الإيرانية، الأربعاء، إن ”علي نقدي البالغ من العمر 50 عامًا ومن أقدم عمال شركة قصب السكر بمدينة الشوش التي تواجه أزمة مالية منذ أشهر، أقدم أمس الثلاثاء على الانتحار بعدما يئس من الحصول على رواتبه المتأخرة“.

ونقلت الوكالة عن صديق للموظف المنتحر قوله إن ”علي نقدي رمى نفسه في وقت متأخر من مساء الثلاثاء في أحد الأنهار الكبيرة بمدينة الشوش ليلقى حتفه“، مضيفًا أنه ”يعمل منذ 27 عامًا في شركة قصب السكر الحكومية وقد أصيب بخيبة أمل بسبب المشاكل التي يعاني منها المصنع“.

وأضاف أن ”السيد نقدي أبلغ زملاءه أنه متعب من هذا الوضع ويريد الانتحار حتى يمكن لمسؤولي الشركة التفكير في مطالب بقية الموظفين والعمال في شركة قصب السكر“.

وفي سياق متصل، أكدت دائرة العلاقات العامة في الشركة، انتحار موظفها علي نقدي، مضيفة أنه ”تم العثور على جثته اليوم الأربعاء“.

ويواصل نحو 300 موظف من شركة قصب السكر بين الحين والآخر احتجاجهم على عدم دفع رواتبهم المتأخرة منذ عدة أشهر، فيما أقدم بعضهم في منتصف يناير/ كانون الثاني الماضي على الإضراب عن العمل لحين دفع رواتبهم.

وأقدمت السلطات الأمنية في 17 من يناير الماضي، على ضرب العمال المتظاهرين الذين تظاهروا أمام مبنى شركة قصب السكر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com