إيران.. الشرطة تحاصر مقر إقامة زعيم الطائفة الصوفية  

إيران.. الشرطة تحاصر مقر إقامة زعيم الطائفة الصوفية  

المصدر: إرم نيوز

كشف العميد إسماعيل كوثري، نائب قائد مقر ”ثار الله“ التابع للحرس الثوري الإيراني، الخميس، أن سلطات بلاده تفرض حصارًا أمنيًا على مقر زعيم الطائفة الصوفية المعروفة بـ“دراويش كناباد“، الشيخ ”نور علي تابنده“، في منطقة باسداران شمال العاصمة طهران.

وقال العميد كوثري الذي يتولّى مسؤولية أمن طهران، إن ”الشرطة تفرض حصارًا أمنيًا على مقر زعيم دراويش كناباد الشيخ نور علي تابنده“، لافتًا إلى أن القوات الأمنية تفرض طوقًا بالقرب من منزل تابنده، فيما لا تسمح لأحد من أنصاره بالتواجد بمحيط المنطقة.

وفي سياق متصل، أعلن الجنرال حسين رحيمي قائد شرطة طهران، أن ”قوات الأمن وضعت خيار استخدام قذائف (آر. بي. جي) في إنهاء احتجاجات أتباع الطائفة الصوفية في طهران يوم الاثنين الماضي“.

وقال الجنرال رحيمي إنه ”كان بإمكاننا أن نستخدم قذائف (آر، بي، جي) للهجوم على مقر زعيم جماعة دراويش كناباد، وطالبنا بإعدام سائق الحافلة التي دهست قوات الشرطة، وأدّت إلى مصرع خمسة منهم، بينهم اثنان من ميليشيات قوات البسيج“.

وكان زعيم الطائفة الصوفية طالب اليوم الخميس، بمعاقبة قتلة عناصر الأمن الإيرانية خلال مواجهات جرت في منطقة باسداران شمال العاصمة طهران.

وبحسب بيان منسوب لزعيم الطائفة الصوفية، ”على تابنده“، فإن الأخير أدان ما يقوم به بعض أتباعه، مطالبًا بمعاقبة قتلة عناصر الأمن، لكنه أكد أن أتباعه، ”مسالمون، ويرفضون لغة العنف، والتطرف، والمواجهة المسلحة“.

وشهدت طهران، اليوم مراسم تشييع 5 من عناصر الشرطة، فيما هدَّد قائد قوى الأمن في إيران الجنرال حسين اشتري خلال حديث للصحفيين، بمحاسبة كل ”الطوائف، والأفكار، التي من شأنها تهديد أمن البلاد“.

بدوره، قال ”غلام حسين إسماعيلي“ رئيس قضاة طهران، للصحفيين:“إن القضاء عليه واجب التعامل بسرعة بهدف حماية الشعب من إزعاج الأشخاص الذين يعرضون أمن الشعب للخطر“.

واعتقلت السلطات الأمنية نحو 300 من أتباع الطائفة الصوفية، بحسب ما أعلن المتحدث باسم قوى الأمن الداخلي الإيراني العميد ”سعيد منتظر المهدي“ في وقت سابق.

يشار إلى أن زعيم الطائفة الصوفية البالغ من العمر 90 عامًا تقلد مناصب مهمة في الدولة الإيرانية، خاصة عقب سقوط نظام الشاه محمد رضا بهلوي العام 1979، من بينها مساعد وزير الثقافة، ورئيس منظمة الحج والزيارة، ونائب وزير العدل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة