اتهام معلم سابق وشقيقه بمحاولة تصنيع قنبلة‎ في نيويورك

اتهام معلم سابق وشقيقه بمحاولة تصنيع قنبلة‎ في نيويورك

المصدر: رويترز

قالت السلطات الأمريكية إنه تم إلقاء القبض على معلم سابق بمدرسة ثانوية في نيويورك وشقيقه، أمس الخميس، ووجهت لهما تهمة محاولة تصنيع عبوة ناسفة، بعد تحقيق أجراه مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي).

ووفقًا لما ورد في الشكوى الجنائية وبيان صحفي أصدرته وزارة العدل، فإن المعلم السابق كريستيان تورو وشقيقه تايلر تورو ويبلغان من العمر 27 عامًا، خزنا مواد لتصنيع قنابل في الشقة التي يقيمان فيها معًا بحي برونكس بالمدينة.

وخلال تفتيش شقة الأخوين عثر ضباط تنفيذ القانون على حقيبة ظهر عليها بطاقة كتب عليها ”حين يكتمل القمر سيعرف الصغار الإرهاب“.

وقال مسؤولون، إنه لا توجد أدلة على وجود أي خطر حاليًا.

وجاء في الشكوى، أن كريستيان تورو كان معلمًا في مدرسة ثانوية بحي هارلم في مانهاتن قبل أن يستقيل العام الماضي.

وحين ترك عمله أعاد تايلر تورو إلى المدرسة جهاز كمبيوتر كانت أعطته لأخيه وعثر الموظفون فيه على خطوات لتصنيع عبوات ناسفة.

ووفقًا للشكوى، ذكر المحققون أن كريستيان تورو أبلغهم بعثوره على الوثيقة، حين كان يجري بحثًا عن تفجير ماراثون بوسطن العام 2013 ولم يقرأها أو يصنع قنبلة قط.

وجاء في الوثيقة، أنه بعد ذلك بأسبوع أجرى المحققون مقابلات مع تلاميذ بالمدرسة أشاروا إلى أن تلميذين بها على الأقل حصلا على نحو 50 دولارًا في الساعة مقابل تفكيك ألعاب نارية وتخزين المسحوق الموجود بها لحساب الرجلين.

وأضافت، أن تفتيش شقة الأخوين أسفر عن العثور على نترات البوتاسيوم وهو مسحوق أسود يعرف بأنه مادة قابلة للانفجار، بالإضافة إلى كرات معدنية ومكونات محتملة لتصنيع القنابل.

وقال مدعي مانهاتن جيفري بيرمان، إن محكمة اتحادية في مانهاتن وجهت للرجلين اتهامات.

ووجهت المحكمة إلى كريستيان تورو تهمتي تصنيع عبوة مدمرة بالمخالفة للقانون، وإعطاء مواد قابلة للانفجار لقاصر، بينما اتهم تايلر تورو بتصنيع عبوة مدمرة بالمخالفة للقانون.

ودفع الاثنان ببراءتهما، وقالت السلطات إنهما محتجزان لحين عقد جلسة للنظر في الإفراج عنهما بكفالة في 21 فبراير/ شباط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com