أمام المستشفى الذي يتعالج فيه.. مظاهرة تطالب بمحاكمة رئيس ”تشخيص مصلحة“ النظام الإيراني(فيديو)

أمام المستشفى الذي يتعالج فيه.. مظاهرة تطالب بمحاكمة رئيس ”تشخيص مصلحة“ النظام الإيراني(فيديو)

المصدر: إرم نيوز

تجمع مئات الإيرانيين المقيمين في ألمانيا بعد ظهر السبت أمام المستشفى الذي يعالج فيه رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني محمود هاشمي شاهرودي، مطالبين السلطات الألمانية بمنع عودته إلى إيران ومحاكمته في محكمة الجنايات الدولية بسبب انتهاكاته الصارخة لحقوق الإنسان وإعدام أكثر من ألف شخص إبان رئاسته القضاء في إيران.

وكان رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام الحالي والرئيس السابق للقضاء الإيراني توجه إلى هانوفر، الألمانية لتلقي العلاج حيث خضع لبعض العمليات الجراحية قبل أسابيع في عيادة جراحة الأعصاب في هانوفر تحت رعاية البرفسور ”سميعي“ إيراني الأصل.

وطالب المتظاهرون أمام المستشفى عبر شعارات باللغة الفارسية والألمانية بمحاكمة شاهرودي بصفته ”جلاداً“ و“قاتلاً“ حكم بالموت على مئات الإيرانيين خلال ترؤسه السلطة القضائية لحقبتين في إيران، وهتفوا بشعارات ”الموت لشهارودي الموت لخامنئي الموت لقتلة الشباب الإيراني“ .

وقال أحد منظمي هذه المظاهرة الاحتجاجية :“سنحاكم شاهرودي بتهمة جرائم الإنسانية وسنقدمه إلى محكمة لاهاي الجنائية ولن نسمح له بالعودة إلى إيران والإفلات من العدالة، هذا قاتل وجلاد ومجرم وتجب محاكمته“.

وكتب موقع ”هانوفو“ الألماني أن عددًا كبيرًا من ذوي المعدومين على يد محمود هاشمي شاهرودي تقدموا بشكوى ضده عند رئيس ولاية هانوفر الألمانية اشتفان وايل، مطالبين باعتقال شاهرودي وتسليمه إلى المحكمة الجنائية.

وانتقد المتظاهرون حكومة ولاية هانوفر لاستقبالها شاهرودي واصيفينه بـ ”المجرم“.

وكان شاهرودي رئيسًا للسلطة القضائية في إيران منذ عام 1999 حتى 2009، وهو المسؤول عن كل الإعدامات التي طالت العشرات من النشطاء السياسيين، حيث لايتمّ إعدام أي شخص في إيران إلا بتأييد من قبل رئيس السلطة القضائية .

ويعد شاهرودي من المقربين لخامنئي وكان أستاذه إبان دراسة المرشد الإيراني في الحوزة العلمية في النجف بالستينيات وهو أحد المرشحين لمنصب ولي الفقيه ليصبح المرشد الأعلى بعد خامنئي.

وحاولت السلطات الإيرانية التستر على سفر شاهرودي إلى ألمانيا نظرًا لما كانت تتوقعه من ردة فعل إعلامية، لا سيما من قبل النشطاء الذين يعلمون تكاليف رحلة العلاج الباهضة بوقت يعاني فيه أغلب الإيرانيين من سوء الخدمات العلاجية في المستشفيات الحكومية .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com