بوتين يصادق على قانون يشدّد عقوبة المتورطين بـ“الإرهاب“ 

بوتين يصادق على قانون يشدّد عقوبة المتورطين بـ“الإرهاب“ 

المصدر: أدهم برهان -إرم نيوز

صادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على تعديلات تم إدخالها على القانون الجنائي الروسي تقضي بتشديد عقوبة الجرائم ”الإرهابية“ وصولًا إلى السجن المؤبد مدى الحياة.

ويشدّد نص القانون المعدّل الذي نشر على موقع المعلومات القانونية الروسية يوم الجمعة، العقوبات على مرتكبي الجرائم ”الإرهابية“ التالية: تمويل ”الإرهاب“، والتحريض على تنفيذ عمل ”إرهابي“، وتجنيد عناصر جدد في صفوف تنظيمات“إرهابية“، أو أي نوع آخر من الإشتراك في نشاط ”إرهابي“.

ويفرض القانون الجديد عقوبة  السجن على مجندي ”الإرهابيين“ تتراوح مدتها بين 8 و 20 سنة، مع دفع غرامة من 300 ألف روبل إلى 700 ألف روبل، أي  ما يعادل 5000 إلى 11000 دولار، أو عقوبة مشدّدة بالسجن المؤبد.

وقبل إقرار هذا القانون كانت العقوبة القصوى لمجندي ”الإرهابيين“ السجن 10 سنوات.

إضافة إلى ذلك، يحدّد القانون معنى مصطلح ”الترويج للإرهاب“ ويفرض عقوبة بدءًا من دفع غرامة تتراوح من 300 ألف روبل إلى مليون روبل، ووصولًا إلى السجن المؤبد.

ويعرّف القانون، عبارة ”الترويج للإرهاب“ بـ“النشاط المتعلق بنشر مواد ومعلومات هادفة إلى تشكيل أيديولوجيا الإرهاب لدى شخص ما، وإقناعه بجاذبيتها أو بلورة التصور عن إجازة القيام بنشاط إرهابي“.

وتشدّد التعديلات على القانون الجنائي العقوبات أيضًا على ”إنشاء تنظيم إرهابي، أو المشاركة في نشاطه“ وأيضًا على الأجزاء 3 و 4 من المادة 206 ”احتجاز رهائن“، والجزء 4 من المادة 211 ”اختطاف طائرة، أو سفينة مرتبط بارتكاب عمل إرهابي“، المادة 361 ”عمل إرهابي دولي“.

إضافة لذلك يشدّد عقوبة تسليح أو تحضير شخص بهدف القيام بإحدى هذه الجرائم.

وأعلن ”أنردريه كليشاس“، رئيس لجنة التشريعات الدستورية في مجلس الاتحاد الروسي، للصحفيين يوم الجمعة قائلًا إن أحد أهداف هذه التعديلات هو تشكيل رأي عام سلبي تجاه أي نشاط يهدف إلى إعداد هجمات ”إرهابية“، لأنه ليس أقل خطورة من العمل ”الإرهابي“ بالذات، في كثير من الحالات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة