متدينون يهود ”يحتالون“ على الحكومة الإسرائيلية

متدينون يهود ”يحتالون“ على الحكومة الإسرائيلية

المصدر: معتصم محسن - إرم نيوز

ألقت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، القبض على 12 يهوديًا متدينًا؛ بعد الكشف عن تنفيذهم عمليات تزوير وسرقة أموال، تقدر بأكثر من مليون شيكل (نحو 280 ألف دولار).

وذكر موقع ”والا“ العبري، أن الشرطة الإسرائيلية، ضبطت 12 يهوديًا أنشأوا مؤسسة تعليمية وهمية، واستصدروا ترخيصًا لها من وزارة التربية والتعليم الإسرائيلية، مع ملفات لعشرات الطلاب الوهميين، ثم أرفقوا كشوفات بأسماء هؤلاء الطلاب، على أساس أنهم يحضرون إلى المؤسسة لتلقي التعليم.

وكانت الشرطة بدأت التحقيق في القضية قبل أشهر؛ بعد قيام ”إدارة إنقاذ القانون“، التابعة لوزارة التربية والتعليم، بتقديم شكوى للشرطة، تفيد بوجود منظمة غير ربحية تعمل في القدس، منذ العام 2015، مؤكدة أن ”هذه المنظمة، قامت بتضليل احتيالي لأكثر من مليون شيكل إسرائيلي جديد، دفعتها وزارة التربية والتعليم كمصروفات لبرنامج تعليمي وهمي تديره المنظمة“.

وتم اكتشاف ذلك، في إطار تدقيق أجرته وزارة التربية والتعليم على عنوان الجمعية، والتي اتضح أنها وهمية، وليس لها أي وجود.

وبدأ محققون من دائرة الاحتيال التابعة للوحدة المركزية في الشرطة الإسرائيلية تحقيقًا سريًا، تم فيه جمع الأدلة والنتائج الأخرى، باستخدام وسائل تكنولوجية متقدمة؛ أدت إلى التعرف على المشتبه فيهم، حيث تم استجوابهم وإخضاعهم للمحكمة، ووجهت إليهم تهمتي ”الاشتباه في ارتكاب جرائم مشددة“، و“التآمر لارتكاب جرائم وغسل الأموال“.

وتم تقديم بعضهم إلى المحكمة، اليوم الثلاثاء، فيما تم الإفراج عن آخرين، فى ظل ظروف تقييدية.

وتبين من التحقيق، أن جميع الشباب، الذين نقلت تفاصيلهم، ليسوا في أي مؤسسة تعليمية، وأن بعضهم طرد من النظام التعليمي، وبعضهم كانوا يعملون في جيش الاحتلال الإسرائيلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com