بلجيكا تسمح بعودة الأطفال المولودين من بلجيكيين قاتلوا مع ”داعش“

بلجيكا تسمح بعودة الأطفال المولودين من بلجيكيين قاتلوا مع ”داعش“

المصدر: وداد الرنامي – إرم نيوز

أعلن كل من وزير العدل البلجيكي، كوين غينس، ووزير الشؤون الخارجية، ديدييه رينديرس، عن السماح رسميًا للأطفال الذين ولدوا في سوريا من أبوين بلجيكيين قاتلا مع ”داعش“، بالعودة إلى بلجيكا شرط ألا تتجاوز أعمارهم 10 سنوات، وحصرت السلطات البلجيكية 87 حالة تنطبق عليهم المواصفات.

فيما تبقى مشكلة الأطفال ما فوق الـ10 سنوات معلقة، إلى حين دراسة كل حالة على حدة، على اعتبار المسار الذي اتخذته حياتهم في سوريا، وما إذا تلقوا تدريبًا جهاديًا في أحد المراكز التابعة للتنظيم.

ولا يملك أغلب الأطفال المولودين في سوريا وثائق ثبوتية تحدد هوياتهم؛ لذا سيخضعون لتحليل الحمض النووي للتأكد من نسبهم البيولوجي.

وتعاني الكثير من بلدان العالم ومن بينها بلجيكا، من مشكلة مواطنيها الراغبين في العودة من جبهات القتال بعد هزيمة ”داعش“ في سوريا و العراق، و الإجراءات الواجب اتخاذها في حقهم، لا سيما الأسر التي لديها أطفال.

وقد عاد منهم بالفعل 20 شخصًا في أكتوبر الماضي مازالوا يخضعون للمراقبة، بينما يحظى أطفالهم ما دون السادسة بمتابعة نفسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة