مقرب من نجاد: هجوم داعش على البرلمان الإيراني وضريح الخميني عمل مفبرك

مقرب من نجاد: هجوم داعش على البرلمان الإيراني وضريح الخميني عمل مفبرك

المصدر: طهران- إرم نيوز

شكّك مساعد الرئيس الإيراني السابق للشؤون التنفيذية، حميد بقائي، اليوم الأحد، بالهجوم الذي استهدف مبنى البرلمان، وضريح مؤسس النظام روح الله الخميني في 7 من يونيو/ حزيران الماضي، وخلّف 17 قتيلًا وعشرات الجرحى، وتبنّاه تنظيم داعش.

وقال حميد بقائي في حسابه الرسمي على ”التلغرام“، إن ”الهجوم على البرلمان الإيراني ومرقد الخميني تم بالتنسيق بين جهاز الاستخبارات والحرس الثوري، ليكون مبررًا لإخافة الإيرانيين من تنظيم داعش“.

وأضاف حميد بقائي، أن ”الرئيس حسن روحاني، ومكتب المدعي العام في طهران، ورئيس السلطة القضائية صادق لاريجاني، على إطلاع كامل بتفاصيل الحادث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com