جيش الاحتلال الإسرائيلي يغلق باب العامود في القدس

جيش الاحتلال الإسرائيلي يغلق باب العامود في القدس

أغلقت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، منطقة باب العامود، وسط مدينة القدس المحتلة، بحسب وسائل إعلام عبرية.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرنوت”، إن القوات اعتقلت 3 فلسطينيين، إثر احتجاجات عمّت كافة أنحاء المدينة، والضفة الغربية وقطاع غزة، ردًا على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس، القدس عاصمة لإسرائيل.

وأفادت الصحيفة، أن المتظاهرين أغلقوا الشارع المحاذي لباب العامود، وألقوا الزجاجات الفارغة على القوات الإسرائيلية.

وأعلن ترامب،  في خطاب متلفز من البيت الأبيض، مساء أمس الأربعاء، اعتراف بلاده رسميًا بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ووجّه بنقل سفارته من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.

ولم يقتصر اعتراف ترامب على الشطر الغربي التابع لإسرائيل بموجب قرار التقسيم الأممي عام 1947، ما يعني اعترافه أيضًا بتبعية الشطر الشرقي المحتل منذ عام 1967 إلى الدولة العبرية.

ويمثّل هذا أيضًا تأييدًا ـ لم تسبقه إليه أي دولة ـ لموقف إسرائيل التي تعتبر القدس الموحدة عاصمة لها.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وأعلنت في 1980 ضمّها إلى القدس الغربية المحتلة منذ عام 1948، معتبرة “القدس عاصمة موحدة وأبدية” لها، وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به.

فيما يتمسّك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة، استنادًا إلى قرارات المجتمع الدولي.