ناجون من تفجير كنيسة طنطا يروون لـ“إرم نيوز“ لحظاتهم العصيبة (فيديو)

ناجون من تفجير كنيسة طنطا يروون لـ“إرم نيوز“ لحظاتهم العصيبة (فيديو)

المصدر: عثمان إسماعيل- إرم نيوز

أكد ناجون من تفجير كنيسة ”مار جرجس“ في مدينة طنطا التابعة لمحافظة الغربية، الذي وقع أمس وأودى بحياة أكثر من 30 شخصًا، أن المتشددين لن ينالوا من وحدة المصريين وترابطهم.

وانتقلت كاميرا ”إرم نيوز“ إلى مستشفى ”المنيرة“ العامة في منطقة ”المبتديان“ بحي السيدة زينب في القاهرة، لأخذ شهادات حية ممن حضروا لحظة التفجير.

وقال أيوب، أحد  المصابين في الهجوم، إن المتشددين  لن ”يستطيعوا النيل من مصر“، مؤكدًا أن مصر ”ستظل بمسلميها وأقباطها مترابطة إلى الأبد“.

واعتبر أن هذا الهجوم ”جاء ليزيد ترابط ووحدة الشعب المصري بطوائفه“، مؤكدًا أن ”كل هذه الأفعال تقربهم من الله وتكفر عن خطاياهم“، بحسب قوله.

من جانبه، روى منير، تفاصيل الهجوم، قائلًا: ”وقع الانفجار في الـ9:30 صباحًا، جراء قنبلة أو عبوة ناسفة، على بعد نحو متر فقط مني، ولا أعلم كيف أنا على قيد الحياة حتى الآن“.

وأضاف ”وقع الانفجار داخل الكنيسة، في المقاعد الأمامية خلال أداء نحو ألف من الأقباط شعائر صلاة أحد السعف، مما أدى لدخولي في حالة من الإغماء، وبعد دقائق وجدت نفسي بجوار سيارة الإسعاف، غارقًا في دمائي“.

وأكد أن الهجوم وقع ”دون أن يشعر الأقباط بأي شيء غريب داخل الكنيسة، أو وجود جسم غريب، أو شخص مشتبه به“.

https://www.youtube.com/watch?v=_JZ-B-dPk0Q

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com