الدبيبة: مستعد للتنحي "غدا" حال الاتفاق على دستور جديد

الدبيبة: مستعد للتنحي "غدا" حال الاتفاق على دستور جديد

قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا، عبدالحميد الدبيبة، اليوم السبت، إنه مستعد للتنحي عن السلطة في حال التوافق على دستور جديد للبلاد.

نرفض تفصيل قوانين الانتخابات على مقاس شخص واحد لأن هذه البدلة لن تناسبنا ولن نقبل عودة الحكم العسكري.
عبدالحميد الدبيبة

وصرح الدبيبة، خلال مشاركته في الملتقى الثاني لأسرى حرب التحرير في العام 2011 بمدينة مصراتة الليبية: "أنا مستعد للتنحي غدًا لو اتفقتم على دستور".

وأضاف أن "أي قاعدة دستورية للانتخابات يجب أن تطرح على الاستفتاء الشعبي"، وفق ما نقلته وسائل إعلام محلية.

وتابع: "نرفض تفصيل قوانين الانتخابات على مقاس شخص واحد لأن هذه البدلة لن تناسبنا"؛ مؤكدًا في الوقت ذاته رفضه عودة الحكم العسكري.

وقال: "لن نقبل بعودة الحكم العسكري مجددًا، وأي عسكري يرغب في الحكم يجب أن يخلع بدلته العسكرية قبل دخول الانتخابات".

جاء ذلك غداة موافقة المجلس الأعلى للدولة في ليبيا على تعديل دستوري أقره مجلس النواب، وهو تعديل يفترض أن يوفر أساسًا لإجراء انتخابات.

مهمة اللجنة ستكون الوصول للانتخابات الرئاسية والبرلمانية، من خلال تيسير اعتماد الإطار القانوني وخريطة الطريق المحددة وفق جدول زمني لعقد الانتخابات في 2023

ويوم الإثنين الماضي، أطلق رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عبد الله باتيلي مبادرة جديدة لتيسير إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية المؤجلة منذ كانون الأول/ ديسمبر 2021.

وقال باتيلي، في كلمته خلال جلسة لمجلس الأمن بشأن ليبيا آنذاك، إنه بمقتضى المبادرة التي طرحها سيتم تشكيل لجنة توجيهية رفيعة المستوى تجمع كل أصحاب المصلحة، والمؤسسات، والشخصيات، والقادة القبليين، والأطراف ذات المصلحة والنساء والشباب.

وأضاف أن مهمة اللجنة ستكون الوصول للانتخابات الرئاسية والبرلمانية، من خلال تيسير اعتماد الإطار القانوني وخريطة الطريق المحددة وفق جدول زمني لعقد الانتخابات في 2023، إضافة إلى تعزيز التوافق على أمن الانتخابات واعتماد مدونة سلوك لكل المرشحين.

أخبار ذات صلة
ليبيا.. ما حقيقة توقيف وزير داخلية الدبيبة بمطار باريس؟

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com