ليبيا.. "الأعلى للدولة" يلغي جلسة له وسط انتشار مسلحين أمام بوابته

ليبيا.. "الأعلى للدولة" يلغي جلسة له وسط انتشار مسلحين أمام بوابته

أرجأ رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي خالد المشري، عقد جلسة للمجلس يوم الإثنين؛ بسبب انتشار ميليشيات مسلحة على بوابة المجلس.

وأكد عضو المجلس عادل كرموس لـ "إرم نيوز" أن "المشري، أبلغهم بتأجيل عقد الجلسة لأسباب أمنية، حيث كان من بنود جدول أعمال الجلسة مناقشة ملف السلطة التنفيذية وملف المناصب".

وأكد كرموس، "أهمية الجلسة لما يمكن أن ينتج عنها من تغيير آلية المناصب السيادية والسلطة التنفيذية".

وكان المجلس الأعلى للدولة، أعلن عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك" أن "ميليشيا مسلحة تابعة لعبدالحميد الدبيبة، منعت أعضاء المجلس الأعلى للدولة من الدخول إلى قاعة الاجتماعات ونشرت آليات مسلحة أمام مقر المجلس".

ونشر المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة، صورا لآليات مسلحة تنتشر أمام فندق "المهاري" في طرابلس، قائلا إن "قوة تابعة لحكومة الوحدة الوطنية تمنع أعضاء المجلس من الدخول إلى قاعة الاجتماعات بالفندق، لعقد جلستهم".

وتوصل المشري، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، إلى تفاهمات في المغرب، نهاية شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، بشأن قضايا المناصب السيادية والقاعدة الدستورية لإجراء الانتخابات المقبلة، التي يرفض الدبيبة، الاعتراف بها، داعيا إلى انتخابات تجريها حكومته بمعزل عن مجلسي النواب والدولة.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com