أخبار

باشاغا يعتزم زيارة المنطقة الشرقية من أجل "المصالحة الليبية"
تاريخ النشر: 09 فبراير 2021 17:32 GMT
تاريخ التحديث: 09 فبراير 2021 19:05 GMT

باشاغا يعتزم زيارة المنطقة الشرقية من أجل "المصالحة الليبية"

أكد وزير الداخلية بحكومة الوفاق الليبية فتحي باشاغا، اليوم الثلاثاء، أهمية الاستمرار بالمصالحة الوطنية، لافتًا إلى أنه يتعزم القيام بزيارة إلى المنطقة الشرقية في إطار المصالحة الوطنية. وقال مؤتمر صحفي عقده بعد وصوله إلى العاصمة

+A -A
المصدر: خالد أبو الخير – إرم نيوز

شدد وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية فتحي باشاغا، اليوم الثلاثاء، على ”أهمية الاستمرار بالمصالحة الوطنية“، لافتًا إلى أنه يعتزم القيام بزيارة إلى المنطقة الشرقية في إطار هذه المصالحة.

وقال في مؤتمر صحافي عقده بعد وصوله إلى العاصمة طرابلس اليوم الثلاثاء، قادماً من تركيا: ”سنستمر في العمل حتى حصول الحكومة الجديدة على الثقة وسنسلم السلطة لها“.

وأشار باشاغا إلى أن ”اختيار السلطة التنفيذية الجديدة يعطي شعلة أمل لليبيا، والدول لا تبنى على الفساد، ولكن تبنى على العدل والشفافية“.

وأوضح أن أكبر عدو لليبيا هو الفساد، الذي استشرى في كل المؤسسات، وأن ”مكافحة الفساد“ هي معركته القادمة، كما أشار إلى أنه يعتزم دعم وزارة الداخلية حتى لو كان خارجها؛ ”حتى لا تنهار الدولة مرة أخرى“، على حد تعبيره.

واعتبر باشاغا أن ”وحدة ليبيا وميلاد سلطة جديدة أهم مكسب لليبيين“، وأن ”وزارة الداخلية موجودة وستعمل بكل حزم وجدية وبروح وطنية مشتركة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك