أخبار

السلطات التونسية تضبط "معسكرا" للمتشددين يحتوي ألغاما بمرتفعات القصرين
تاريخ النشر: 11 فبراير 2020 11:57 GMT
تاريخ التحديث: 11 فبراير 2020 11:57 GMT

السلطات التونسية تضبط "معسكرا" للمتشددين يحتوي ألغاما بمرتفعات القصرين

أعلنت تونس، يوم الثلاثاء، العثور على معسكر لمتشددين في مرتفعات جبال محافظة القصرين، وسط غرب البلاد، يحتوي ألغاما ومعدات لصنع متفجرات، كانت ستستخدم بعمليات متطرفة. وقالت وزارة الداخلية، في بيان، إن "الإدارة المحلية المختصة بالقصرين التابعة للوزارة، تمكنت إثر حصولها على معلومات، من الكشف عن "مخيم لعناصر متشددة بمرتفعات جبال القصرين (غرب)". وأضاف البيان، أن المعسكر "يحتوي على ألغام مختلفة الأحجام، ومعدات لصنع المتفجرات؛ بنية استعمالها لاحقا في تنفيذ أعمال نوعية وإرهابية". ولفت إلى أن مكان المعسكر يُعرف بـ "شعبة وادي الديار"، داخل "جبل سمامة" غربي البلاد. وأواخر كانون الثاني/ يناير الماضي، كشفت الوزارة عن أماكن أخفت فيها عناصر متشددة

+A -A
المصدر: الأناضول

أعلنت تونس، يوم الثلاثاء، العثور على معسكر لمتشددين في مرتفعات جبال محافظة القصرين، وسط غرب البلاد، يحتوي ألغاما ومعدات لصنع متفجرات، كانت ستستخدم بعمليات متطرفة.

وقالت وزارة الداخلية، في بيان، إن ”الإدارة المحلية المختصة بالقصرين التابعة للوزارة، تمكنت إثر حصولها على معلومات، من الكشف عن ”مخيم لعناصر متشددة بمرتفعات جبال القصرين (غرب)“.

وأضاف البيان، أن المعسكر ”يحتوي على ألغام مختلفة الأحجام، ومعدات لصنع المتفجرات؛ بنية استعمالها لاحقا في تنفيذ أعمال نوعية وإرهابية“.

ولفت إلى أن مكان المعسكر يُعرف بـ ”شعبة وادي الديار“، داخل ”جبل سمامة“ غربي البلاد.

وأواخر كانون الثاني/ يناير الماضي، كشفت الوزارة عن أماكن أخفت فيها عناصر متشددة تابعة لـ“أجناد الخلافة“ الموالية لتنظيم ”داعش“، كمية هامة من الألغام ومواد أولية لصنع المتفجرات، وذخيرة في جبل عرباطة بمحافظة قفصة (جنوب غرب).

وفي أيار/ مايو 2011، شهدت تونس أعمالا متطرفة، تصاعدت في 2013، وراح ضحيتها عشرات الأمنيين والعسكريين والسياح الأجانب.

ولطالما كانت الهجمات المتطرفة التي استهدفت تونس متركزة بالجبال، خاصة المرتفعات الغربية التي عرفت بـ ”وكر تتحصن فيه الجماعات المتشددة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك