متهم بالإرهاب والتجسس.. حكومة الوفاق تسلم ”القرصان المحتال“ إلى إيطاليا – إرم نيوز‬‎

متهم بالإرهاب والتجسس.. حكومة الوفاق تسلم ”القرصان المحتال“ إلى إيطاليا

متهم بالإرهاب والتجسس.. حكومة الوفاق تسلم ”القرصان المحتال“ إلى إيطاليا

المصدر: عبدالعزيز الرواف – إرم نيوز

أعادت حكومة الوفاق في ليبيا، مواطنًا إيطاليًا حكم عليه بالسجن المؤبد بتهم الإرهاب والابتزاز والتزوير والاحتيال وارتكاب عدد من الجرائم، إلى بلده، صباح يوم الأحد، بعد اتفاق لتسليمه بين الجانبين.

وذكر مصدر أمني لـ“إرم نيوز“ أن الإيطالي ”جوليو لولي“ البالغ من العمر 54 عامًا تم تجنيده بعد أحداث 2011 من قبل المخابرات الإيطالية ليقوم بأعمال محددة ضمن مجلس شورى بنغازي، وبعد سيطرة الجيش على مدينتي بنغازي ودرنة وكامل المنطقة الشرقية في ليبيا، جرى ترحيله بواسطة البحرية الإيطالية إلى طرابلس ليستمر في عمله هناك.

ومع تضييق الجيش الخناق على المليشيات في طرابلس، جرى ترحيل ”لولي“ إلى إيطاليا خشية وقوعه بيد القوات العسكرية.

وبحسب صحيفة ”Il resto del carlino“ الإيطالية فقد صدر بحق لولي والملقب بـ ”القرصان المحتال“ أمر حبس احترازي وقعه قاضي التحقيقات الأولية في روما ”سينزيا باراسبورو“ بناءً على طلب المدعي العام ”سيرجيو كولايوكو“ لشروعه في ارتكاب جرائم مرتبطة بالإرهاب الدولي والاتجار بالأسلحة والذخائر الحربية، إضافة إلى التحقيقات معه في سلسلة من الجرائم المتعلقة بانهيار وإفلاس شركة Rimini Yacht ، وهي شركة رائدة في المجال البحري.

وقامت وكالة المعلومات والأمن الخارجي الإيطالية المعروفة باسم ( AISE) باستلام ”لولي“ من حكومة الوفاق ليودع في سجن ريجينا كويلي الإيطالي، فيما قامت مجموعة العمليات الخاصة بالتدابير الوقائية صباح الأحد لمنع حدوث أي خروقات أثناء نقل المتهم.

يذكر أن ”لولي“ وصل لأول مرة إلى ليبيا عام 2010 على متن سفينة محملة بالمخدرات وألقت السلطات الليبية زمن حكم العقيد القذافي القبض عليه وأودعته السجن ليخرج بعد فتح السجون إثر ثورة 2011 والتحق بعد ذلك بعدد من الكتائب المسلحة وتزوج من امرأة ليبية، وساعده اتقان اللهجة الليبية بأن يدعي بأنه ليبي ومسلم بعد إقامته لسنوات في ليبيا.

وغادر لولي إلى طرابلس منذ عام 2014 وعرف هناك باسم حركي ”الكابتن كريم“ كما عمل ضمن خفر السواحل الليبي التابع لحكومة الوفاق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com