نشطاء يتهمون نائبين تونسيين بالإساءة للرئيس قيس سعيد (صور) – إرم نيوز‬‎

نشطاء يتهمون نائبين تونسيين بالإساءة للرئيس قيس سعيد (صور)

نشطاء يتهمون نائبين تونسيين بالإساءة للرئيس قيس سعيد (صور)

المصدر: تونس- إرم نيوز

اتهم نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي النائبين التونسيين ياسين العياري وفيصل التبيني بالإساءة لرئيس الجمهورية قيس سعيّد، والتقليل من احترامه، وذلك أثناء لقاء جمعهما بالرئيس بداية الأسبوع الجاري في قصر قرطاج.

وانتقد نشطاء طريقة جلوس النائب ورئيس حزب ”صوت الفلاحين“ فيصل التبّيني، إضافة إلى انتقادهم لباس النائب ومؤسس ”حركة أمل وعمل“ ياسين العياري، معتبرين أنّ ”ذهابه إلى قصر قرطاج بحذاء رياضي يؤكد أنه لا يحترم قواعد البروتوكول“.

وكان القيادي في حركة ”تحيا تونس“ سمير عبدالله أول المتفاعلين مع الهجمة التي طالت النائبين المذكورين، حيث كتب عبر صفحته الرسمية على ”فيسبوك“: ”ما هكذا نجلس أمام الرئيس.!! هناك حد أدنى من الاحترام لهيبة الدولة، على البروتوكول الاهتمام بهذه التفاصيل الهامة واختيار الصور التي تنشر“.

وأضاف السياسي التونسي أنّ ”مؤسسة الرئاسة لها نواميسها في كل بلدان العالم، وأنه عندما تقابل رئيس الجمهورية يجب أن يكون هندامك لائقًا، لأنك ستقابل أعلى رمز لسيادة الدولة“، معتبرًا أنّ ”طريقة الجلوس يجب أن تعبّر عن احترام الرئيس وهيبة القصر الرئاسي“.

بدوره، انتقد الإعلامي التونسي سمير الوافي طريقة جلوس فيصل التبيني، قائلًا إنّ ”النائب وكأنه في صالون بيته وليس أمام رئيس الجمهورية“، متهمًا إياه بـ“عدم احترام البروتوكول ولا الدولة ولا رئيسها“.

وتابع الوافي: ”على إدارة التشريفات في الرئاسة أن ترشد هؤلاء إلى قواعد البروتوكول بدون إحراج، حتى لا نرى مشاهد تسيء إلى هيبة الدولة ورمزية الرئيس“.

ردّ فيصل التبيني

وبعد الجدل الكبير الذي أثارته طريقة جلوسه، ردّ النائب فيصل التبيني على الانتقادات، مؤكدًا أن طريقة جلوسه قبالة رئيس الجمهورية قيس سعيّد ”كانت عفوية“.

واعتبر أنّ ”هناك تمييزًا بين السياسيين في تونس“، معتبرًا أنّ ”طريقة جلوسه لا تسيء لهيبة الدولة، وأن الانتقادات طالته هو وياسين العياري فقط رغم أن محسن مرزوق سبق أن جلس بنفس طريقته أثناء لقاء جمعه مع الرئيس التونسي الراحل الباجي قايد السبسي“.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com