احفظ و إلا حيل“… حملة لكشف ملف جهاز الاغتيالات في تونس (فيديو إرم) – إرم نيوز‬‎

احفظ و إلا حيل“… حملة لكشف ملف جهاز الاغتيالات في تونس (فيديو إرم)

احفظ و إلا حيل“… حملة لكشف ملف جهاز الاغتيالات في تونس (فيديو إرم)

المصدر: تونس-إرم نيوز

أطلقت هيئة الدفاع عن المعارضين اليساريين الراحلين شكري بلعيد ومحمد البراهمي حملة حول تعاطي النيابة العامة التونسية في قضية ”الجهاز السري“ لحركة النهضة المتورط في الاغتيالات السياسية.

وجاءت هذه الحملة للمطالبة بضرورة الإسراع في البتّ في ملف الجهاز السري لحركة النهضة الإسلامية والتحقيق مع المتهمين بينهم رئيس الحركة راشد الغنوشي.

واعتبرت بسمة بلعيد، أرملة المعارض اليساري الراحل شكري بلعيد، في تصريح لـ ”إرم نيوز“، أن وكيل الجمهورية بقي أكثر من 3 أشهر ولم ينظر في ملف ”الجهاز السري“ ، وهو ما دفعهم بالتوجه إلى مقر المحكمة للمطالبة بالإسراع في البتّ بالقضية.

وأضافت بسمة بلعيد أن وكيل الجمهورية قرر بعد توجههم إلى مقر المحكمة رفع كل الجلسات وإخلاء المحكمة والقاعات وقام باستدعاء الأمن الذي تدخل بشكل عاجل وقام بالاعتداء على هيئة الدفاع.

بدوره، أكد رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان جمال مسلم، أنهم توجهوا مباشرة إلى مقر المحكمة بعد الاعتداء على المحامين، مؤكدًا أن الرابطة تساند شعار الهيئة ”احفظ وإلا حيل“ وتطالب بضرورة التسريع في القضية، معتبرًا أن الوثائق الخاصة بـ ”الجهاز السري“ تحتوي على معطيات خطيرة تهدد الأمن العام في تونس.

بدوره، أكد الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، أن اتحاد الشغل يتبنى حملة هيئة الدفاع للكشف عن الجهاز السري، معتبرًا أن الاتحاد يعدّ جزءًا من هيئة الدفاع عن بلعيد والبراهمي.

وأكد الطاهري، في تصريح لموقع ”إرم نيوز“، على حق الهيئة في ملاحقة المتهمين وعلى ضرورة الكشف عن المتورطين في اغتيال بلعيد والبراهمي، مشيرًا إلى أن المعارض الراحل شكري بلعيد كان محامي اتحاد الشغل وأن محمد البراهمي كان نقابيًا، معتبرًا أن القضية بقيت طويلًا في أروقة المحاكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com