الجيش الليبي يستعين بـ“الكتيبة 153 مجحفلة“ في معارك الأحياء البرية جنوب طرابلس – إرم نيوز‬‎

الجيش الليبي يستعين بـ“الكتيبة 153 مجحفلة“ في معارك الأحياء البرية جنوب طرابلس

الجيش الليبي يستعين بـ“الكتيبة 153 مجحفلة“ في معارك الأحياء البرية جنوب طرابلس

المصدر: عبدالعزيز الرواف - إرم نيوز

دفع الجيش الوطني الليبي، بتعزيزات عسكرية جديدة إلى بعض محاور القتال خاصة في جنوب شرق العاصمة طرابلس.

وأعلن المنذر الخرطوش، المسؤول الاعلامي للواء 73 في الجيش الليبي، أن اللواء ”مفتاح شقلوف“ وصل على رأس قوة كبيرة من الكتيبة 153 لمحور الأحياء البرية جنوب شرق طرابلس، بعد أن ظلَّ هذا العسكري المعروف ببعده عن الأضواء خارج إطار معارك طرابلس طوال الفترة الماضية.

ويعرف عن الكتيبة 153 مجحفلة، التي يقودها هذا اللواء، بأنها أكثر كتيبة تنفذ التفافات ناجحة خلال المعارك .

وقال المحلل العسكري؛ العقيد المتقاعد سليمان الدالي لـ“إرم نيوز“، إن ”تحرك هذه القوة المعروفة بسرعة تحركها وتحت قيادة هذا الرجل الذي يعرف في أوساط الجيش الليبي (برومل ليبيا) تعطي دلالات على أن معركة طرابلس دخلت مراحل أكثر أهمية استدعت قيادات ذات كفاءة عالية وحنكة مثل شقلوف“، وفق تعبير الدالي.

ويلقب شقلوف ”باللواء الصامت“ وبقي عدة أسابيع متمركزًا مع قواته في أحد أهم محاور بنغازي في عام 2014، وهو المحور المعروف ”أرض الكواديك “ واستطاع أن يتفادى ضربات الإرهاب لقواته، وفق الخطة التي رسمها لاستنزاف تلك القوات.

ولاحقًا استطاع شقلوف السيطرة على هذا المحور بالكامل بعد أن شنّ هجومًا مضادًا مكنه من الاستيلاء على المحور خلال 24 ساعة.

يذكر أن معارك عنيفة تستخدم فيها كافة أنواع الأسلحة، تدور قرب طرابلس منذ حوالي أسبوع، مع تقدم الجيش الليبي في أغلب المحاور وانسحاب مليشيات الوفاق في أكثر من محور، مثل محور الزطارنة وعين زارة وصلاح الدين والمطار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com