في تظاهرات حاشدة.. طلبة الجزائر يطالبون بتعجيل الحوار الشامل لإنهاء الأزمة (صور)

في تظاهرات حاشدة.. طلبة الجزائر يطالبون بتعجيل الحوار الشامل لإنهاء الأزمة (صور)

المصدر: كمال بونوار- إرم نيوز 

طالب الآلاف من طلبة الجزائر، اليوم الثلاثاء، في الوقفة الـ21 لهم منذ بدء الحراك الشعبي في 21 شباط/ فبراير الماضي، بتعجيل الحوار الشامل لإنهاء الأزمة في البلاد.

وعلى مدار أربع ساعات طويلة من الاحتجاجات السلمية في العاصمة الجزائرية ومحافظات: بومرداس، والبويرة، وتيزي وزو، وبجاية، ووهران، وعنابة، طالب الطلبة المتظاهرون بتعجيل الحوار الشامل الذي دعا له رئيس الدولة المؤقت عبدالقادر بن صالح قبل 12 يومًا، ولا يزال ينتظر تجسيدًا واقعيًا.

وطالب العديد من المتظاهرين في ساحات: الشهداء، وأودان، والفاتح مايو، وموريتانيا، بخطوات فعلية تسمح بالتئام شمل السلطة، والمعارضة، والشخصيات الوطنية، فضلًا عن ممثلي الحراك على طاولة حوار واحدة تنهي المعضلة السياسية المزمنة التي تعيشها الجزائر للشهر الخامس على التوالي.

وطالب الطلبة أيضًا بحرية القضاء، واستقلالية الإعلام، وإطلاق سراح من أسموهم“المساجين السياسيين“.

وفي تجمع أمام مقر المجلس الشعبي الوطني (الغرفة التشريعية السفلى)، ردَّد الطلبة عدة هتافات طالبوا فيها بإصلاح الجامعة، واستخراج عدة مشاريع قوانين من الأدراج، على غرار مشروع قانون تجريم الاستعمار الذي لا يزال ينتظر التفعيل منذ 10 سنوات.

ووسط حالة من الهدوء الحذر، والإنزال الأمني الكثيف، أكد المتظاهرون على استمرار الوقفات الاحتجاجية الأسبوعية لحين الوفاء بأرضية الحراك، كما شددوا على رفضهم أي أدوار لقوى الموالاة في عهد الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة، في إشارة إلى أحزاب: جبهة التحرير الوطني، والتجمع الوطني الديمقراطي، وتجمع أمل الجزائر، والحركة الشعبية الجزائرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com