عمليات تخريب واسعة تعطّل رحلات ”الميترو“ والقطار في تونس (صور)

عمليات تخريب واسعة تعطّل رحلات ”الميترو“ والقطار في تونس (صور)

المصدر: أنور بن سعيد - إرم نيوز

أكّدت شركة ”نقل تونس“ الحكومية، اليوم الجمعة، تعرّض عربات النقل بالسكك الحديدية إلى عمليات تخريب خلال الأيام الأولى من شهر رمضان، مما أسفر عن خسائر ماديّة كبيرة.

وأعلنت الشركة التونسية، في بيان لها، وقوع سلسلة من عمليات التخريب جراء الرشق بالحجارة استهدفت عربات النقل بالسكك الحديدية ومعدّات الشبكة الحديدية بعدد من خطوط القطار والمترو، ما أثار عدّة تساؤلات حول وجود مخطّط إجرامي يستهدف الشركة.

وعبّرت الشركة عن أسفها، ”لتكرّر وقوع هذه الأحداث التي أصبحت تمثل تهديدًا لسلامة الأعوان والركّاب والتي ستؤثر سلبًا على نوعية الخدمات المقدّمة، من ذلك تعطّـل 6 عربات مترو، خصوصًا أن ذلك يتزامن مع تكثيف الرحلات خلال سهرات شهر رمضان.

وأكّد البيان أنّ هذه الاعتداءات أسفرت عن خسائر مالية هامة تفوق 200 ألف دينار (حوالي 65 ألف دولار)، دون احتساب الخسائر المتأتّية من توقّف هذه العربات خلال مدة الإصلاح.

واستنكرت بشدة ”تواصل هذه الاعتداءات التي تهدف إلى إرباك نشاطها واستنزاف قدراتها لتأمين استمرارية المرفق العمومي لنقل الخدمات ”، حسب ما جاء في البيان.

وإثر ذلك، تقرّر فتح تحقيق أمني موسع لكشف ملابسات أحداث العنف والتخريب التي طالت ممتلكات الشأن العام، وكادت تلحق أضرارًا بالمسافرين، وذلك وسط أزمة مالية خانقة تمرّ بها ”تونس للنقل“؛ جراء تدهور الوضع الاقتصادي العام في البلاد.

و شدّدت الشركة التونسية، على تمسكها بحقها في ”ملاحقة المتورّطين قضائيًا وجبر الأضرار وتسجيل القيام بالحق الشخصي لحفظ حقوقها، مشيرة إلى أنّ الأجهزة الأمنية تمكنت من توقيف عدد من المجرمين، و ساهمت في مرافقة جلّ الرحلات الليلية بمختلف السكك الحديدية، ما خفّف تدريجيًا من حدّة الأعمال التخريبية خلال الساعات الأخيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة