تمديد حبس ”يسعد ربراب“ أغنى رجل أعمال في الجزائر

تمديد حبس ”يسعد ربراب“ أغنى رجل أعمال في الجزائر

المصدر: إسلام صمادي- إرم نيوز

رفضت محكمة في الجزائر، اليوم الأحد، إطلاق سراح رجل الأعمال، يسعد ربراب، المسجون منذ 22 أبريل/نيسان الماضي، في قضايا فساد، وإثراء غير مشروع.

ويواجه ربراب، تهمًا تتعلق بالفساد، وهو أغنى رجل أعمال في الجزائر، ويُعدّ من حلفاء قائد الاستخبارات العسكرية السابق، الفريق محمد مدين، المدعو ”توفيق“، والذي يوصف بصانع القادة والرؤساء على مدار 25 عامًا من قيادة المخابرات.

وجرى التحقيق مع ربراب بتهم“التصريح الكاذب المتعلق بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج، وتضخيم فواتير استيراد تجهيزات، واستيراد عتاد مستعمل بالرغم من الاستفادة من الامتيازات الجمركية الجبائية والمصرفية“.

وظل رجل الأعمال، يسعد ربراب، من أبرز الشخصيات المثيرة للجدل في البلاد، حيث يستحوذ على ثروة قدرها 3.8 مليار دولار، بحسب تصنيف أمريكي لأثرياء العالم لشهر يناير/كانون الثاني الماضي.

واتهمته أوساط سياسية بمحاولة إشعال ثورة ”الزيت والسكر“ في يناير/كانون الثاني 2011، توازيًا مع احتجاجات واسعة ضد النظام في ذروة المظاهرات التي شهدتها بلدان عربية ضمن ما سُمي بموجة ”الربيع العربي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة