انتخاب رجل أعمال لقيادة حزب بوتفليقة في الجزائر

انتخاب رجل أعمال لقيادة حزب بوتفليقة في الجزائر

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

انتخب أعضاء اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في الجزائر، اليوم الثلاثاء، رجل الأعمال محمد جميعي أمينا عاما جديدا لإنهاء شغور المنصب والتخلي عن رئاسة فخرية لرئيس البلاد السابق عبد العزيز بوتفليقة.
وفاجأ انتخاب جميعي قطاعا واسعا من الجزائريين، لأنه محسوب على نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وقد خاض دفاعا مستميتا على استمراره في رئاسة الجزائر، خلال الأشهر الأخيرة قبل أن تعصف رياح التغيير بالرئيس المقعد وتدفعه مظاهرات مليونية إلى التنحي.
ويحسب الأمين العام الجديد لحزب جبهة التحرير الوطني، على فئة جيل الاستقلال لأن العادة جرت أن يتم انتخاب أمين عام من فئة قدماء المحاربين الذين شاركوا في ثورة الجزائر ضد الاستعمار الفرنسي (1954/1962).
وتم انتخاب محمد جميعي أمينا عاما جديدا لجبهة التحرير الوطني، بصعوبة بالغة حيث عاش الحزب خلال اجتماع طارئ عقد الثلاثاء الماضي، اعتداءات ومشادات بين نواب ووزراء وقياديين، ما تسبب في تأجيل الانتخاب إلى دورة مغلقة وبعيدا عن الإعلام هذا اليوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة