”الجوار الليبي“ تطالب بتوقيع اتفاق توحيد الجيش استنادًا إلى مشاورات القاهرة

”الجوار الليبي“ تطالب بتوقيع اتفاق توحيد الجيش استنادًا إلى مشاورات القاهرة

المصدر: محمد عبدالفضيل – إرم نيوز

طالبت دول الجوار الليبي الثلاث (مصر والجزائر وتونس)، الأطراف العسكرية في ليبيا بضرورة إنجاز توقيع اتفاق توحيد الجيش الليبي استنادًا إلى مشاورات القاهرة التي أجريت خلال الفترة الماضية.

وأشارت الدول الثلاث، في بيان ختامي لاجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا الثلاث بالقاهرة، إلى التزامهم ”بالحفاظ على سلامة الأراضي الليبية ووحدة كيانها واستقلالها وسيادتها على أراضيها“.

وأوضح البيان الختامي، الذي صدر اليوم الثلاثاء، أنّ الدول الثلاث ملتزمة ”بدعم ليبيا في هذه المرحلة الحرجة من تاريخها لبناء دولة مستقلة ذات مؤسسات وطنية وموحدة، والمساعدة في تحقيق المصالحة الوطنية المنشودة“.

وأكدت الدول الثلاث دعمها للحل السياسي في ليبيا بالاستناد إلى الحوار الشامل والتوافق بين أطراف الأزمة على إنجاز المرحلة الانتقالية لحين إتمام الاستحقاقات الانتخابية استنادًا إلى الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات.

وطالبت ”جميع الأطراف الليبية بالتحلي بالمسؤولية وإبداء المرونة اللازمة والتعاطي بإيجابية مع مقتضيات العملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة وإعلاء المصلحة الوطنية الليبية العليا دون غيرها“، مشددين على دعمهم للمبعوث الأممي غسان سلامة لتطبيق كامل خطة العمل، التي تناولت معالجة جوانب الأزمة حتى التوصل لتسوية شاملة تستند إلى التوافق بين كافة الأطراف.

وفي السياق نفسه عبّر وزراء خارجية الدول الثلاث في البيان عن ”قلقهم إزاء حالة عدم استقرار الأوضاع الأمنية في ليبيا“، وهو ما يستدعي ضرورة ”الالتزام بتنفيذ خطة الترتيبات الأمنية لتأمين العاصمة طرابلس التي تبنتها البعثة الأممية وأقرها رئيس حكومة الوفاق الوطني“.

كما تطرق البيان الختامي إلى الإصلاحات الاقتصادية التي أقرتها حكومة الوفاق الوطني، مشيدًا بـ“أهمية بذل المزيد من الجهود لتوحيد المؤسسات الاقتصادية والمالية من أجل توفير الخدمات الأساسية للمواطنين وتحسين الأوضاع المعيشية للشعب الليبي“.

وفي ختام البيان اتفق المجتمعون عقد اجتماعهم المقبل في تونس، خلال موعد يحدد بالتشاور بينهم خلال الفترة المقبلة.