إيطاليا تعلن عن لقاء وشيك بين حفتر و السراج في روما

إيطاليا تعلن عن لقاء وشيك بين حفتر و السراج في روما

المصدر: تونس- إرم نيوز

أعلن رئيس الحكومة الإيطالية، جوزيبي كونتي، مساء الأحد، أن بلاده ستعقد الأسبوع الجاري لقاء جديدًا، بين رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فائز السراج، والقائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر.

وقال كونتي في تصريح للمحطة الثانية للتلفزيون الإيطالي، إن مؤتمر باليرمو الذي عقد يومي الـ 12 والـ13 من تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ”لم يكن مجرّد واجهة، ولكنه يندرج ضمن آلية دقيقة من جانب إيطاليا لبسط الاستقرار في ليبيا“.

ولم يكشف رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، الذي اجتمع مع حفتر الأسبوع الماضي عن التاريخ المحدد للقاء الذي سيجمع السراج وحفتر مجددًا، لكن مصادر ليبية كشفت في تصريح لموقع ”إرم نيوز“، أن اللقاء قد يتم على الأرجح مساء الثلاثاء المقبل.

ووصفت المصادر اللقاء المرتقب بـ“المهم“، مشيرة إلى أنه قد يطلق ”مسارًا جديدًا بنّاءً“ ويفضي إلى اتفاق تاريخي بين الرجلين ينهي الأزمة المستعصية في البلاد.

وقالت تقارير إيطالية، في وقت سابق، إنها تتوقع وصول القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر إلى العاصمة الإيطالية روما، لعقد لقاء مرتقب مع رئيس حكومة ”الوفاق“ الوطني الليبية فائز السراج، ضمن مساعٍ جديدة تبذلها روما لحل الأزمة الليبية.

وقالت وكالة ”إدي ان كرونوس“ الإيطالية، إن زيارة المشير خليفة حفتر ”تأتي بعد ثلاثة أسابيع من مؤتمر روما حول ليبيا واجتماعه مع السراج“.

و كانت أنباء تحدثت عن لقاء بين رئيس المجلس الرئاسي الليبي فايز السراج، واللواء المتقاعد خليفة حفتر، في العاصمة الأردنية عمان، الأحد الماضي، ضمن وساطة تُجريها المملكة، في إطار الجهود الدولية لحل الأزمة الليبية، وإمكانية تقريب وجهات النظر بين الرجلين.

لكن السراج نفى ذلك في وقت لاحق، مؤكّدًا أنه لم يعقد أيّ لقاءٍ مع القائد العام للجيش الوطني الليبي.

وتعد إيطاليا أحدث جهة تسعى لعقد مباحثات مباشرة بين الأطراف الليبية، بعدما شهدت قمّة باريس التي عقدت في مايو/آيار الماضي التوصل إلى اتفاق بين حكومة الوفاق الوطني ومقرّها طرابلس وحفتر على إجراء انتخابات وطنية في الـ 10 من ديسمبر/كانون الأول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com