تهديدات بقصف مطار معيتيقة رغم عودة الهدوء للعاصمة الليبية

تهديدات بقصف مطار معيتيقة رغم عودة الهدوء للعاصمة الليبية

المصدر: عبد العزيز الرواف- إرم نيوز

حذَّرت مجموعة تطلق على نفسها ”حراك شباب طرابلس“، اليوم الأربعاء، جميع شركات الطيران سواء المحلية أو الأجنبية من استئناف رحلاتها من  مطار معيتيقة وإليه، في الوقت الراهن، مشددة على أن ”المطار سيظل تحت قصف صواريخنا حتى تتحقق مطالبنا“.

وشهدت العاصمة الليبية هدوءًا حذرًا منذ ليلة أمس الثلاثاء، إثر تحركات سياسية وأممية بخصوص وقف إطلاق النار، والتوصل لاتفاق بين أطراف النزاع.

وكان ”اللواء السابع“ قبل وقف إطلاق النار بعد أن اضطر لترك العديد من مواقعه جرّاء تحالف عدة ميليشيات ضده في الأيام الماضية.

وكان ”حراك شباب طرابلس“ هدَّد في بداية الأحداث قوة الردع التي تسيطر على مطار معيتيقة وسجنها الذي يتواجد به أكثر من 300 سجين، أغلبهم متهمون بالانتماء لجماعات إرهابية، مطالبًا إيّاها بضرورة إطلاق المساجين بعد صدور قرار من وزارة داخلية حكومة الوفاق بذلك.

وجدد الحراك، في بيان نشره اليوم الأربعاء عبر صفحته على الفيسبوك، تأكيده على مطالبه، لافتًا إلى أنه منذ انطلاق العمليات كان من أهم مطالبه ”إخراج الكتائب المؤدلجة“ من مطار معيتيقة، ذاكرًا قوة الردع التي يقودها عبدالرؤوف كارة بالاسم ومن ينتهجون نهجهم على حد وصف البيان.

وأشار البيان إلى أن إطلاق سراح المساجين ليس هدفهم، موضحًا أن هدفهم الأساس والوحيد إخراج تلك الميليشيات من مطار معيتيقة واستلامه من قبل ”قوات نظامية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com