الحوثيون يصدرون حكمًا بالإعدام على صحفي رفض تأييدهم

الحوثيون يصدرون حكمًا بالإعدام على صحفي رفض تأييدهم

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

أصدرت محكمة ”أمن الدولة“ الخاضعة لسيطرة الحوثيين بالعاصمة اليمنية صنعاء، اليوم الأربعاء، حكم الإعدام بحق أحد الصحفيين اليمنيين.

وقالت مصادر إعلامية في صنعاء، إن محكمة ”أمن الدولة“، الواقعة في منطقة بيت بوس، أصدرت حكماً بإعدام الصحفي اليمني، يحيى عبد الرقيب الجبيحي، المختطف مع نجله، منذ شهر سبتمبر/ أيلول، من العام الماضي، في صنعاء.

وأوضحت المصادر لـ“إرم نيوز“، أن المحكمة أصدرت تهماً ملفقة للصحفي الجبيحي، بينها التخابر مع دول معادية، وأصدرت بناء على هذه التهم حكما بإعدامه، دون تعيين محام للدفاع عنه.

وكان الصحفي الجبيحي – في العقد السادس من عمره –  يشغل منصب مستشار إعلامي في رئاسة مجلس الوزراء سابقا، وكان أستاذا في كلية الإعلام، في جامعة صنعاء، ويحمل عضوية نقابة الصحفيين اليمنيين، وعضوية في اتحاد الصحفيين العرب، ومراسلاً قديماً لصحيفتي عكاظ والمدينة، السعوديتين.

وبحسب المصادر فإن ”سبب اختطاف الصحفي الجبيحي قبل أشهر، يعود لرفضه كتابة مقالة تؤيد جماعة الحوثي التي سيطرت على العاصمة اليمنية صنعاء“.

ومنذ أيام شرعت جماعة الحوثيين في محاكمة نحو 36 معتقلاً يمنياً، اختطفتهم الجماعة بدعاوى مختلفة، بينهم عدد من الصحفيين اليمنيين.

وقال عضو الهيئة الوطنية للدفاع عن الحقوق والحريات ”هود“، عبد الرحمن برمان، في صفحته على فيسبوك إن 36 معتقلاً ”يواجهون إجراءات تعسفية قاسية وجلسات متسارعة، وينتظرون أحكاماً قاسية من قبل قضاء منحاز في غياب الإعلام والمنظمات الحقوقية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com