بعد سيطرة الجيش اليمني على 6 موانئ.. ”الرمح الذهبي“ يخترق المنافذ البحرية للحوثيّين

بعد سيطرة الجيش اليمني على 6 موانئ.. ”الرمح الذهبي“ يخترق المنافذ البحرية للحوثيّين

المصدر: الرياض – إرم نيوز

تتوالى انتصارات الجيش اليمني بدعم وإسناد قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، منذ إطلاق عملية ”الرمح الذهبي“ التي نجحت مؤخرا في تضييق الخناق على إمداد جماعة الحوثي بالسلاح عبر المنافذ البحرية.

ونقلت صحيفة الوطن السعودية صباح اليوم الخميس عن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد عبده مجلي، قوله ”إن قوات الشرعية فرضت سيطرتها  على 6 موانئ مهمة كانت تمثل قوة إمداد للانقلابين وعناصرهم عن طريق السفن البحرية“.

وأشار العميد مجلي أن التهريب عن طريق تلك الموانئ كان على مدار الساعة، وحصل من خلاله المتمردون على الأسلحة والصواريخ وأجهزة الاتصالات وطائرات دون طيار، وهو ما نجح الجيش اليمني في الحد منه بنسبة كبيرة.

وبحسب العميد اليمني ”تخضع حاليا موانئ: المخا وعدن وبلحاف والمكلا ونشطون والشحر، لسيطرة الشرعية وتم وضعها تحت رقابة دقيقة، ومن ثم فقد تم قطع بعض من روافد دعم الانقلاب،“.

وأضاف مجلي أن وضع اليد على الموانئ الستة لا يعني السيطرة الفعلية التامة على كافة السواحل البحرية والموانئ، حيث لا يزال هناك ميناءا الحديدة وصليف، يشكلان خط إمداد للحوثيين، عبر عمليات التهريب.

وأكد أن جميع الموانئ ستكون تحت سيطرة الحكومة الشرعية في وقت قريب، لقطع كل الطرق البحرية والبرية على الانقلابيّين، مبينا أن عمليات القوات المسلحة تتزامن في البر والبحر، من حيث قطع كافة الطرق التي استعانت بها عناصر الانقلاب لتهريب الأسلحة.

وأوضح مصدر مطلع لصحيفة الوطن السعودية أنه منذ انطلاق عملية الرمح الذهبي دب القلق والخوف والهزيمة في قلوب الانقلابيين، مشيرا إلى أن قوات الشرعية حققت انتصارات جنوب مديرية ذوباب، حيث تم تحرير المديرية والتقدم نحو الشريط الساحلي والسيطرة على معسكر العمري وتحريره.

وتم تحرير منطقتي الحديدة وواجحة، وصولا إلى تخوم المخا ومنطقة الوازعية، والسيطرة على كافة المرتفعات هناك، وقال المصدر ”إن أي عملية يطلقها التحالف العربي والشرعية، تصيب الانقلابيين بالذعر، ويعلمون أنها ستحقق أهدافها، ولذا نشاهدهم مباشرة ساعة الإعلان يفرون من مواقعهم بأعداد كبيرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة