اجتماع أمني في عدن يدعو لدمج المقاومة الشعبية بصفوف الأمن والجيش

اجتماع أمني في عدن يدعو لدمج المقاومة الشعبية بصفوف الأمن والجيش

المصدر: عدن – إرم نيوز

طالب اجتماع أمني في عدن، بضرورة دمج عناصر المقاومة الشعبية في صفوف الجيش والأمن، ومنع غير المنتمين للسلك العسكري من حيازة السلاح.

وقال مدير عام مكتب الإعلام بمحافظة عدن، في تصريح صحفي الأحد إن ”الاجتماع عقد برئاسة محافظ عدن عيدروس الزبيدي، وشهد مناقشة تنظيم حمل وحيازة السلاح في المدينة، ووضع الضوابط المتعلقة بالعملية“.

وحضر الاجتماع، مدير عام شرطة المحافظة اللواء شلال علي شائع، ومدير أمن جهاز الأمن القومي بعدن العميد حيدره لهطل، ومدير جهاز الأمن السياسي العميد قائد محمد مساعد، وقائد قوات الأمن الخاصة العميد ناصر العنبوري، وعدد من القيادات العسكرية والأمنية.

كما أكد الاجتماع ”ضرورة تنظيم حمل وحيازة السلاح في المدينة، عقب اختلالات أمنية شهدتها المدينة مؤخرًا“.

وتطرق الاجتماع بحسب الشعيبي إلى ”الاستهداف الذي تعرض له مقر البحث الجنائي صبيحة السبت، من قبل مسلحين خارجين عن القانون، ولم تعلن حصيلة الخسائر“.

وشدد على ”ضرورة توحيد الزي العسكري لكل وحدة عسكرية أو أمنية، واستمرار اللقاءات الدورية بين اللجنة الأمنية وقادة الوحدات لمناقشة قضايا الأمن ومعالجتها دون تأجيل“.

وتشهد عدن بين الحين والآخر اختلالات أمنية متفرقة، آخرها الاشتباكات التي جرت الأحد بين عناصر الأمن ومسلحين خارجين عن القانون، أطلقوا النار على البوابة الرئيسة لإدارة البحث الجنائي قرب إدارة أمن عدن لإطلاق سراح بعض السجناء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com