أخبار

المجلس الانتقالي الجنوبي: تعيينات الرئيس اليمني الجديدة نسف لاتفاق الرياض
تاريخ النشر: 16 يناير 2021 9:59 GMT
تاريخ التحديث: 17 يناير 2021 20:26 GMT

المجلس الانتقالي الجنوبي: تعيينات الرئيس اليمني الجديدة نسف لاتفاق الرياض

قال المجلس الانتقالي الجنوبي باليمن إن القرارات الرئاسية الصادرة مساء أمس الجمعة، أحادية الجانب وتعد تصعيدًا خطيرًا ينسف اتفاق الرياض. جاء ذلك في منشور للمتحدث

+A -A
المصدر: عدن-إرم نيوز
قال المجلس الانتقالي الجنوبي باليمن إن القرارات الرئاسية الصادرة مساء أمس الجمعة، أحادية الجانب وتعد تصعيدًا خطيرًا ينسف اتفاق الرياض.
جاء ذلك في منشور للمتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي، علي الكثيري، معتبرًا تلك القرارات خروجًا واضحًا ومرفوضًا عما تم التوافق عليه.
وأوضح الكثيري في منشوره: ”مثلت القرارات الأحادية الجانب التي أصدرها الرئيس عبدربه منصور هادي تصعيدًا خطيرًا وخروجًا واضحًا ومرفوضًا عما تم التوافق عليه، ما يعد نسفًا لاتفاق الرياض“.
وتابع: ”تتدارس هيئة رئاسة المجلس ما حدث، وستعلن موقفًا رسميًا في القريب العاجل“.
ومساء أمس الجمعة، صدرت أربعة قرارات رئاسية باليمن، حيث تم تعيين أحمد عبيد بن دغر رئيسًا لمجلس الشورى، ووحي أمان وأبو الغيث نائبين.
كما تم تعيين وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأمن أحمد الموساي، النائب العام للجمهورية، وعلي الأعوش سفيرًا بالخارجية، ومطيع دماج أمينًا عامًا لرئاسة الوزراء.
وأثارت تلك القرارات، خاصة تعيين الموساي نائبًا عامًا، جدلًا واسعًا وردود أفعال عديدة في منصات التواصل الاجتماعي، خاصة أن الموساي يعد أحد أذرع جماعة الإخوان الذين شاركوا في غزو عدن في آب/أغسطس 2019، معتبرين أن ذلك يخالف اتفاق الرياض الذي نص على استبعاد كافة القيادات التي شاركت في تلك المعارك الدامية.
حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك