منظمة دولية: الحوثيون يصعّدون وتيرة اختطاف النساء في صنعاء‎ – إرم نيوز‬‎

منظمة دولية: الحوثيون يصعّدون وتيرة اختطاف النساء في صنعاء‎

منظمة دولية: الحوثيون يصعّدون وتيرة اختطاف النساء في صنعاء‎

المصدر: عدن- إرم نيوز

اختطفت ميليشيات الحوثي، خلال الفترة القصيرة الماضية، أكثر من 35 فتاة وطالبة، من شوارع ومدارس العاصمة اليمنية صنعاء، بحسب منظمة ”رايتس رادار“ لحقوق الإنسان.

وقالت المنظمة الدولية غير الحكومية، ومقرها في العاصمة الهولندية أمستردام، عبر بيان أصدرته اليوم الأحد إنه ”تم اختطاف أكثر من 35 فتاة وطالبة من أماكن للدراسة ومن شوارع في العاصمة صنعاء خلال الفترة القصيرة الماضية، بعضهن للضغط على أسرهن والبعض ربما لبلاغات كاذبة وكيدية والبعض الآخر لحسابات أخرى لم تعرف بعد، ولا يُعرف مكان احتجازهن وإخفائهن“.

وأشار البيان إلى أن ”ظاهرة اختطاف الفتيات والطالبات والنساء، في المناطق التي تقع تحت سيطرة ميليشيات الحوثي، تصاعدت بصورة غير معهودة وغير مسبوقة في اليمن“.

وذكر البيان أنه ”تم اختطاف عدد من الفتيات، كن يتعلمن التفصيل وخياطة الملابس عند إحدى معلمات الخياطة في محل للخياطة، بعد إعطائهن مادة مخدرة -غير معروفة- ونقلهن إلى بيت للدعارة ثم نقلهن إلى السجن بعد ذلك“.

ونشرت المنظمة نقلًا عن منظمة يمنية لمكافحة الاتجار بالبشر، إحصائية إجمالية بعدد النساء والفتيات اللواتي تم اختطافهن وإخفائهن قسرًا، منذ انقلاب ميليشيات الحوثي في شهر أيلول/سبتمبر عام 2014، وفي المناطق الواقعة تحت سيطرتها فقد بلغ عددهن 160 مختطفة ومخفيّة قسرًا.

ووفقًا للبيان، فإن ”ميليشيات الحوثي عملت ومن خلال تواطؤ بعض الأجهزة القضائية، على تحويل دفعة أولى من السجينات وعددهن 55 امرأة مختطفة من السجون السرية الخاصة إلى السجون العامة، بعد تلفيق تهم والتقاط صور، خلال فترة الاختطاف لغرض الابتزاز وصرف الأنظار عن جريمتهم“.

وطالبت منظمة ”رايتس رادار“ لحقوق الإنسان، في ختام بيانها، ”كافة المنظمات والمؤسسات المعنية بحقوق المرأة والطفل، المحلية والإقليمية والدولية، العاملة داخل اليمن وخارجه بالتحرك السريع لوقف هذه الجرائم والممارسات اللا أخلاقية واللا إنسانية، وكسر حاجز الصمت حيالها، كونها جرائم وانتهاكات لا يمكن السكوت عنها، والضغط على جماعة الحوثي بكافة الوسائل والسبل، وإلزامها بوضع حد لهذا العبث وهذه الجرائم والانتهاكات لحقوق المرأة والطفل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com