أخبار

ميليشيات الحوثيين تختطف 3 سوريين بتهمة معارضة نظام الأسد
تاريخ النشر: 23 يوليو 2019 18:56 GMT
تاريخ التحديث: 23 يوليو 2019 18:59 GMT

ميليشيات الحوثيين تختطف 3 سوريين بتهمة معارضة نظام الأسد

جاءت عملية الاختطاف من خلال بلاغات تلقتها الاستخبارات اليمنية الخاضعة للحوثيين.

+A -A
المصدر: صنعاء-إرم نيوز

اختطفت الميليشيات الحوثية 3 سوريين يعملون في اليمن منذ عدة سنوات بتهمة ”معارضة نظام بشار الأسد“.

وقالت مصادر حقوقية يمنية لـ ”إرم نيوز“ إن جهاز الأمن السياسي (أحد أجهزة الاستخبارات الخاضعة لسيطرة الحوثيين) اختطف خلال أيام متفاوتة من الأسبوع الجاري، 3 مواطنين سوريين يعملون في اليمن، منهم طبيبان ومهندس، بتهمة التحريض على منصات التواصل الاجتماعي ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، ومساندة قوى الثورة السورية.

وأكدت المصادر أن طبيبًا يعمل في مستشفى حكومي بمدينة ذمار (100 كلم جنوب صنعاء) اختُطف، مساء اليوم الثلاثاء، فيما لا يزال طبيب سوري يدعى محمد الحمرني، كان قد اختُطف من مرفق صحي في صنعاء، ومهندس سوري يعمل في شركة خدمات نفطية، يقبعان في سجن الأمن السياسي في صنعاء منذ بداية الأسبوع الجاري.

وجاءت عملية الاختطاف من خلال بلاغات تلقتها الاستخبارات اليمنية الخاضعة للحوثيين بتواجد مجموعة من المعارضين السوريين في صنعاء يؤيدون فصائل معارضة للنظام السوري، وينشطون على منصات التواصل الاجتماعي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك