ميليشيا الحوثي تبدأ عمليات نهب واسعة قبل فرارها من الحديدة

ميليشيا الحوثي تبدأ عمليات نهب واسعة قبل فرارها من الحديدة

المصدر: فريق التحرير

أكدت مصادر متطابقة، فجر اليوم، فرار معظم القيادات الحوثية من الحديدة مع اقتراب القوات المشتركة للمقاومة الجنوبية والوطنية والتهامية بإسناد من التحالف العربي من المدينة التي يعد ميناؤها شريان إمدادات الانقلابيين.

وقالت المصادر  إن ”ميليشيا الحوثي بدأت عمليات نهب واسعة النطاق للمؤسسات الحكومية، ونقل المسروقات لا سيما الوثائق إلى صنعاء“.

ونقلت وسائل إعلام يمنية على لسان شهود عيان، أنهم رأوا شاحنات محملة بالمسروقات المزعومة تغادر منطقة الكيلو 16 في الحديدة نحو صنعاء.

ولم يتسن على الفور لـ“إرم نيوز“ التأكد من صحة هذه التقارير.

ومع تقدم القوات المشتركة في منطقة الساحل الغربي، واصلت ميليشيات الحوثي محاولة قطع عدة طرق لإعاقة تقدمها.

وفي وقت سابق الأحد، قال زعيم جماعة الحوثي في اليمن عبدالملك الحوثي،  إن ما سمّاه بـ”الاختراقات” التي تحققها القوات اليمنية المشتركة المناهضة للجماعة، بدعم من قواتالتحالف العربي المشترك، “قابلة للاحتواء والسيطرة”.

وأشار في خطاب بثته قناة “المسيرة” التابعة للحوثيين، إلى أن “أي تراجع لأسباب موضوعية، لا يعني نهاية المعركة”، مؤكدًا أن جماعته لا تزال تسيطر على المناطق التي تمثّل العمق الإستراتيجي والتاريخي للبلد لمواجهة من سمّاهم بـ”الغزاة”.

وراهن الحوثي، على ما سمّاه بـ”التكاتف الشعبي والقبلي”، إلى جانب قواته، في التصدي لعمليات التقدم الميداني الذي تحققه القوات اليمنية المشتركة، المسنودة من قوات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com