السجناء.. آخر أوراق الحوثي لتعويض الخسائر ومواجهة تقدم الجيش اليمني

السجناء.. آخر أوراق الحوثي لتعويض الخسائر ومواجهة تقدم الجيش اليمني
FILE - In this Thursday, Nov. 24, 2016 file photo, tribesmen loyal to Houthi rebels hold their weapons as they chant slogans during a gathering to mobilize more fighters into battlefronts in several Yemeni cities, in Sanaa, Yemen. Yemen, the Arab world's poorest nation, has been embroiled in fighting that pits the Iran-backed Houthis and forces loyal to a former president against the Saudi-backed and internationally recognized government. The Saudi-led coalition has been carrying out airstrikes against the rebels and their allies since March 2015, fearful of Iranian influence spreading across the Arabian Peninsula. (AP Photo/Hani Mohammed)

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

تُخضع الميليشيات الحوثية في اليمن، مئات السجناء في المناطق الواقعة تحت سيطرتها، لدورات مكثفة في التشيع، ومن ثم تُطلق سراحهم ليخضعوا لدورات عسكرية مكثفة في مواقع تدريب سرية قبل دفعهم إلى جبهات القتال المشتعلة.

وأكد مصدر أمني في السجن المركزي بصنعاء لـ“إرم نيوز“، أن ”مليشيا الحوثي استحدثت في السجن وحدة متخصصة في تعبئة السجناء بالفكر الحوثي الشيعي تحت مسمى الوحدة الثقافية يشرف عليها قيادات كبيرة في داخل جماعة الحوثي في مقدمتهم شقيق زعيمها يحيى الحوثي وزير التربية والتعليم في حكومتهم“.

وأشار المصدر إلى أنه ”في منتصف الأسبوع الجاري جرى الإفراج عن 130 سجينًا خضعوا جميعهم لدورات حوثية في السجن بينهم 23 سجينًا محكوم عليهم بالإعدام  ممن قضوا فترات سجن طويلة وتم إرسالهم للتدريب في معسكر سري حوثي“.

ولفت إلى أن ”بعض السجناء كانوا عسكريين قبل دخولهم للسجن لذا تم استثناؤهم من التدريب العسكري ليتم إرسالهم إلى الجبهات بشكل مباشر“.

وتحولت السجون بالنسبة لمليشيا الحوثي إلى مركز استقطاب كبير، استطاعت من خلاله الدفع بمئات من نزلاء السجن إلى الجبهات للقتال في صفوفهم بعد إخضاعهم لدورات مكثفة تمتد لـ6 أشهر.

وتأتي استعانة جماعة الحوثي بالسجناء والمحكوم عليهم بالإعدام في ظل الهزائم التي لحقت بقواتها وخسارتها العشرات من المواقع الاستراتيجية في كثير من الجبهات المشتعلة، إضافة إلى توسع رقعة المواجهات مع الجيش، وذلك مع رفض الأسر اليمنية الدفع بأبنائها للانخراط في صفوف الحوثيين للقتال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com