الجيش اليمني يصد هجومًا عنيفًا لـ ”الحوثيين“ على جبل استراتيجي في ”تعز“ – إرم نيوز‬‎

الجيش اليمني يصد هجومًا عنيفًا لـ ”الحوثيين“ على جبل استراتيجي في ”تعز“

الجيش اليمني يصد هجومًا عنيفًا لـ ”الحوثيين“ على جبل استراتيجي في ”تعز“
Yemeni soldiers brandish their weapons as they take part in an offensive against extremists in the southern province of Shabwa, on May 7, 2014. The offensive began on April 29 in Yemen's rugged southern and central provinces, where a wave of US drone strikes killed scores of suspected Al-Qaeda militants last month. Several foreigners suspected of membership in the network have been killed in the offensive, with authorities also speaking of Afghans, Somalis and Chechens. AFP PHOTO/STR (Photo credit should read STR/AFP/Getty Images)

المصدر: الأناضول

صدت قوات الجيش اليمني، اليوم الأربعاء، هجومًا عنيفًا شنه مسلحو ”الحوثي“ والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، على جبل استراتيجي في محافظة ”تعز“ جنوب غرب البلاد، حسب متحدث عسكري.

وقال العقيد عبدالباسط البحر، نائب المتحدث باسم قيادة الجيش في تعز، إن هجومًا قويًا شنّه مسلحو الحوثي وقوات صالح على جبل ”النبيع“ الاستراتيجي، في مديرية مقبنة جنوب غرب المحافظة، في محاولة منهم للسيطرة عليه.

وأضاف أن ”قوات الجيش تمكنت من صد الهجوم على الجبل؛ رغم كثافة الأفراد المهاجمين من الحوثيين الذين سقط العشرات منهم بين قتلى وجرحى“. وتابع ”تم تدمير ثلاثة أطقم عربات عسكرية، تابعة للحوثيين وقوات صالح خلال المواجهات، دون خسائر بشرية في صفوف الجيش“.

وتكمن أهمية الجبل، في كونه يطل على الطريق الرئيس الرابط بين محافظتي ”تعز“ و“عدن”، وهو المنفذ الوحيد لمدينة ”تعز“ الواقع معظمها تحت سيطرة القوات الحكومية.

من جانب آخر، أفادت قوات الجيش الوطني الموالية للحكومة الشرعية في اليمن، مساء الأربعاء، بمقتل ما لا يقل عن 12 عنصرًا من مسلحي الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق، علي عبدالله صالح، وإصابة آخرين، في قصف جوي بمحافظة تعز.

وقال المركز الإعلامي لقيادة محور تعز في بيان نشر على ”فيسبوك“، إن ”مقاتلات التحالف العربي شنت غارتين جويتين على مواقع لمليشيات الحوثي وصالح في منطقة هيجة الجن بمديرية حيفان، جنوب تعز، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 12 عنصرًا من مسلحي المليشيات وإصابة آخرين“.

وأضاف المركز بأن الغارات أدت كذلك إلى تدمير دوريتين عسكريتين للمليشيات.

ويحاول الحوثيون وقوات صالح منذ أسابيع، الهجوم على مواقع للجيش قريبة من الخط الرئيس جنوب غرب البلاد، في محاولة منهم لإعادة إطباق الحصار الكامل على المدينة.

ويفرض مسلحو ”الحوثي ـ صالح“ منذ  آب/ أغسطس 2015 حصارًا على مدينة تعز من منافذها الرئيسة، عدا الطريق الفرعية في منطقة الضباب ”جنوب غرب“ الذي يؤدي إلى مدينة عدن، الخاضع لسيطرة القوات الحكومية منذ آب/ أغسطس 2016.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com