التلويح بخطوات تصعيدية في عدن للإطاحة بحكومة بن دغر

التلويح بخطوات تصعيدية في عدن للإطاحة بحكومة بن دغر

المصدر: عدن- إرم نيوز

أصدرت لجنة التصعيد الشعبي الجنوبي، مساء الثلاثاء، بيانًا صحفيًا، أعلنت من خلاله البدء في السير بـ خطوات التصعيد، للإطاحة بالحكومة اليمنية (المعترف بها دوليًا) ويرأسها أحمد عبيد بن دغر.

خطوات التصعيد التي أعلنت عنها اللجنة، تأتي في وقت تعيش فيه العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، معاناة حقيقية وأزمة خانقة، جراء غياب أبسط مقومات الحياة، وسوء الخدمات، وانقطاع تام للكهرباء والماء، وانعدام كلي للمشتقات النفطية، وارتفاع أسعار السلع لا سيما الغذائية منها بشكل جنوني.

وجاء في البيان: ”لاشك أنكم تتابعون في هذه المرحلة العصيبة التي تمر علينا والأزمات المفتعلة والمتلاحقة التي تمارسها حكومة بن دغر (الفاسدة) متنصلة عن كافة مسؤوليتها تجاه شعب الجنوب“.

وأضاف البيان: ”الأمر الذي أدى إلى تردي الحالة المعيشية و تدهور الخدمات الأساسية من كهرباء و مياه و صرف صحي و رعاية صحية واختلاق أزمات المشتقات النفطية و تأخر صرف رواتب الموظفين والمتقاعدين المدنيين و العسكريين ”.

وأشارت لجنة التصعيد الشعبي، عبر بيانها إلى أن: ”حكومة بن دغر لم تكتف بذلك فقط، بل تمادت و ذهبت إلى إثارة الفتن و تشويه دور التحالف العربي في محاربة الإرهاب، وشنت الحملات الدعائية ضد التحالف“ على حد ما جاء في البيان.

وأقرت اللجنة في بيانها، أن تبدأ أولى خطوات التصعيد الشعبية يوم الجمعة المقبل، من خلال دعوة المواطنين للتجمهر في ساحة البنوك بمدينة كريتر: ”ندعو شعبنا الجنوبي للمشاركة الفاعلة في برنامج التصعيد ابتداءً من يوم الجمعة الموافق 3 نوفمبر 2017م، في ساحة البنوك بـ كريتر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com