فصائل مسلحة موالية للحكومة اليمنية تخلي مقر جامعة تعز

فصائل مسلحة موالية للحكومة اليمنية تخلي مقر جامعة تعز

المصدر: الأناضول

أخلت فصائل مسلحة موالية للحكومة اليمنية الشرعية، اليوم السبت، مقر جامعة تعز، جنوب غربي البلاد، وسلمتها لقوات الأمن الخاصة.

جاءت هذه الخطوة في محاولة لترتيب الأوضاع بالمدينة التي تشهد حربًا متواصلة منذُ مطلع عام 2015، وفقًا لمصدر أمني في تعز.

وقال المصدر: إن ”الإخلاء جاء باتفاق بين الفصائل وقوات الأمن التابعة لوزارة الداخلية“.

وتابع: ”كان الاتفاق وفق توجيهات الحكومة اليمنية ضمن خطة تنفذها لتفعيل مؤسسات الدولة، وإنهاء مظاهر الحرب“.

وأكد المصدر أن ”كتائب أبي العباس الموالية للقوات الحكومية ويقودها عادل عبده فارع، بدأت إخلاء مقر الجامعة، وأن قوات الأمن الخاص انتشرت عند بواباتها لحراستها“.

وأعرب عن أمله أن ”تنسحب كل القوات العسكرية من الأهداف المدنية ومباني المؤسسات الحكومية، والعودة إلى معسكراتها“.

يشار إلى أن فصائل مسلحة وألوية تابعة للقوات الحكومية‎ سيطرت على جامعة تعز التي تطل على منطقة واسعة وتشكل موقعًا استراتيجيًا، بعد تحرير المدينة من مسلحي جماعة الحوثي، كما سيطروا على قلعة القاهرة بالمدينة، وعدد من المدارس، وكلية الطب التابعة للجامعة.

ويتزامن ذلك بوقت تشهد فيه اليمن احتفالات ومهرجانات بمناسبة الذكرى الـ54 لثورة 14 تشرين الأول/ أكتوبر 1963 ضد الاستعمار البريطاني لجنوبي البلاد.

وفي السياق، أقامت السلطة المحلية بالمدينة احتفالًا فنيًا وخطابيًا، في مؤسسة السعيد، حضره نائب رئيس الحكومة عبدالعزيز جباري، وعدد من الوزراء ومسؤولون محليون.

وقال جباري في كلمة ألقاها بالحفل: ”إن الحكومة اليمنية تسعى لإعادة الحياة بالمدينة المحاصرة من قِبل الحوثيين، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، منذُ شهر آب / أغسطس من عام 2015.

وأشار إلى أن الحكومة ستبدأ تنفيذ عدد من المشاريع الحيوية بالمدينة، وترتيب الوضع الداخلي فيها، من أجل تخفيف معاناة نحو مليون شخص، يسكنون المدينة.

ويحاصر مسلحو الحوثي تعز، التي يخضع معظم أحيائها لسيطرة القوات الحكومية والمقاومة.

وتمكنت القوات الحكومية في 18 آب/ أغسطس من عام 2016، من كسر الحصار جزئيًا من الجهة الجنوبية الغربية، وسيطرت على طريق الضباب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com