مسلحون من ميليشيا الحوثي
مسلحون من ميليشيا الحوثي أ ف ب

اليمن.. ارتفاع عدد ضحايا تفجير الحوثي منزلاً في البيضاء إلى 15 قتيلاً

ارتفع عدد القتلى اليمنيين من ضحايا تفجير ميليشيا الحوثي لمنزل في محافظة البيضاء، إلى 15 قتيلاً، بينهم نساء وأطفال، بحسب السلطات.

ووقع التفجير بعد مقتل قريب لأحد الوجهاء المقربين من الحوثيين الذين يسيطرون على البيضاء، بحسب رويترز.

وقالت مصادر محلية في البيضاء، لـ"إرم نيوز"، إن من بين الضحايا والمفقودين أسرة كاملة انهار منزلها كليًا أثناء التفجير الذي وقع في حي "الحفرة" بمديرية رداع، شمال غرب محافظة البيضاء.

وذكرت المصادر أن ميليشيا الحوثي فخخت منزلين متلاصقين يعودان لأسرتين يمنيتين؛ انتقامًا لمقتل 3 من عناصرها، بينهم قيادي أمني يتبع للميليشيا.

وقُتل القيادي في الميليشيا إثر كمين مسلح، يوم الأحد الماضي، عقب مقتل أحد أفراد الأسرتين المستهدفتين برصاص مرافقي القيادي الحوثي، قبل نحو عام.

وأشارت المصادر إلى أن ميليشيا الحوثي فجّرت المنزلين رغم كونهما يقعان وسط حي سكني مكتظ، ما أدى إلى سقوط منازل أخرى، أحدها انهار بالكامل على ساكنيه، فيما تسبب الانفجار بأضرار جزئية في 3 منازل أخرى، وسط استمرار عمليات البحث عن ناجين تحت الأنقاض.

وشهدت مدينة رداع في البيضاء احتجاجات واشتباكات مسلحة متقطعة بين الحوثيين ومسلحي القبائل عقب جريمة تفجير منازل المواطنين، في ظل أجواء متوترة.

من جهتها، أقرت ميليشيا الحوثي، عبر المتحدث باسم وزارة الداخلية التابعة للحوثيين، باستخدام عناصرها "القوة بشكل مفرط وغير قانوني من دون العودة وأخذ التوجيهات".

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com