من جرحى الحرب في غزة
من جرحى الحرب في غزةرويترز

الصليب الأحمر: جهود لتأمين خروج آمن لجرحى غزة من الشمال إلى الجنوب

قال الناطق باسم الصليب الأحمر الدولي في غزة، هشام مهنا، إن الصليب الأحمر يبذل جهودًا حثيثة مع إسرائيل والسلطات في غزة بالإضافة إلى منظمات أممية، من أجل تأمين خروج آمن للجرحى في مستشفيات الشمال إلى جنوب القطاع.

يأتي ذلك بعد أن قام الجيش الإسرائيلي منذ عدة أسابيع بفصل قطاع غزة إلى شمال وادي غزة وجنوب وادي غزة، وإعلان شمال وادي غزة، التي تضم محافظة شمال القطاع ومحافظة غزة، مناطق عسكرية وقتالية غير آمنة، رغم أن جميع محافظات القطاع خاضعة للقصف الجوي العنيف.

وأوضح مهنا لـ "إرم نيوز" أن الجهود المبذولة تستهدف الجرحى في المستشفى الإندونيسي ومستشفى كمال عدوان، بالإضافة للمستشفى الأهلي العربي (المعمداني).

وأضاف أن جهود الصليب الأحمر لا تتوقف فقط على إجلاء آمن للجرحى العالقين في محافظتي غزة وشمال غزة، بل تشمل أيضًا إجلاءً آمنًا للمواطنين العالقين في هذه المناطق لضمان وصولهم إلى جنوب القطاع، كما يبذل الصليب بغزة جهودًا لضمان إدخال الفرق الطبية الدولية إلى مستشفيات شمال القطاع ومحافظة غزة من أجل المساعدة في علاج الجرحى والمصابين.

وحول خروج مئات الجرحى من المستشفى الإندونيسي المحاصر بالدبابات والآليات العسكرية شمال غزة عبر حافلات إلى جنوب القطاع قال مهنا: "لم نقم بالتنسيق لخروج هذه الحافلات ولم نشرف على عملية إجلاء الجرحى، ولكن كنّا على اطلاع عليها وبذلنا قصارى جهدنا بالتواصل مع وزارة الصحة بغزة والأطراف المتنازعة من أجل تأمين خروج باقي الجرحى العالقين في هذه المستشفيات".

وعند سؤاله حول الجهود الجديدة لإطلاق سراح أسرى إسرائيليين من القطاع قال مهنا: "لا توجد تفاصيل عن عمليات إطلاق سراح أسرى من غزة حاليًّا، وحالما يتم التواصل معنا بشأن الموضوع سنكون جاهزين لتنفيذه".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com