وزير الخارجية السعودي: نأمل أن يقود حوار جدة إلى إنهاء الصراع بالسودان

وزير الخارجية السعودي: نأمل أن يقود حوار جدة إلى إنهاء الصراع بالسودان

رحب وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، اليوم السبت، بوجود ممثلين من القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع في مدينة جدة للحوار، متمنيا أن يقود "حوار جدة إلى إنهاء الصراع بين الطرفين في السودان".

وقال بن فرحان، في تغريدة عبر حسابه بموقع "تويتر"، "نرحب اليوم بوجود ممثلين من القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع في مدينة جدة للحوار حول الأوضاع في وطنهم.. ونأمل أن يقود هذا الحوار إلى إنهاء الصراع، وانطلاق العملية السياسية، وعودة الأمن والاستقرار إلى جمهورية السودان".

وأكد الوزير السعودي، أن استضافة الأطراف السودانية "هي نتاج تكاتفٍ دولي، والتي تمت بجهود حثيثة مع الولايات المتحدة الأمريكية، وبالشراكة مع دول المجموعة الرباعية، والشركاء من الآلية الثلاثية".

يذكر أن مدينة جدة، تستضيف اعتبارا من اليوم السبت، مباحثات بين ممثلين عن الجيش السوداني وقوات الدعم السريع بمبادرة سعودية أمريكية.

وقال بيان مشترك، إن السعودية والولايات المتحدة، ترحبان ببدء "المحادثات الأولية" بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، وحثتا الجانبين على "الانخراط الجاد في هذه المحادثات"؛ من أجل وقف إطلاق النار.

وكان ممثلون عن طرفي الصراع في السودان، قد وصلوا إلى جدة في وقت سابق؛ لبدء مفاوضات هي الأولى من نوعها برعاية سعودية أمريكية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com