معبر رأس الجدير الحدودي بين ليبيا وتونس
معبر رأس الجدير الحدودي بين ليبيا وتونسأ ف ب

ما قصة المسلح الليبي الذي ظهر في فيديو متوعدًا تونس؟

وثق مقطع فيديو جرى تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي أخيرًا، مسلحًا ليبيًا وهو يُهدد بـ"اجتياح" مدن تونسية.

وأظهر الفيديو مجموعة من السيارات العسكرية تتبع لجهاز دعم الاستقرار التابع للمجلس الرئاسي الليبي، عند معبر رأس جدير بين ليبيا وتونس بعد دخول قوات حكومية ليبية إليه.

وتوعد المسلح، الذي كان متواجدًا ضمن مجموعة كبيرة بالقرب من المعبر، بحسب نشطاء على موقع "إكس"، بـ"اجتياح بن قردان وقابس" التونسيتين.

وبنقردان هي مدينة تقع أقصى الجنوب الشرقي للجمهورية التونسية على بعد 560 كم من العاصمة تونس، وهي أيضًا آخر مدينة رئيسة بالقرب من الحدود مع ليبيا، فيما تقع مدينة قابس على خليج "قابس"، وتبعد حوالي 405 كم عن العاصمة التونسية تونس.

لكن جهاز دعم الاستقرار التابع للمجلس الرئاسي الليبي، نفى في بيان اليوم السبت، أي علاقة تجمعه بالمسلح، الذي ظهر في الفيديو.

بيان جهاز دعم الاستقرار التابع للمجلس الرئاسي الليبي
بيان جهاز دعم الاستقرار التابع للمجلس الرئاسي الليبيموقع "موزاييك أف أم"

وأكد في البيان، الذي نقله موقع "موزاييك أف أم" المحلي، أنّه سيتّخذ كافة الإجراءات اللازمة وفق التشريعات الوطنية وما تنص عليه أحكام القوانين النافذة تجاه المعنيين، مضيفا أنّ مثل هذه الممارسات الشائنة لا تمثل إلاّ مرتكبيها.

وعبر عن استهجانه للعبارات التي تفوه بها الرجل والتي تمس العلاقات الليبية التونسية.

أخبار ذات صلة
يُفتتح قبل الإثنين.. هدوء حذر في معبر رأس جدير بين ليبيا وتونس

وساد الهدوء الحذر معبر رأس جدير الحدودي بين ليبيا وتونس بعد سيطرة قوة تابعة لوزارة الدفاع في حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة عليه، إثر تفاهمات مع قوات تابعة لمدينة زوارة، كانت تسيطر على المنفذ الذي شهد اشتباكات مؤخرا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com