الرئيس التونسي قيس سعيد
الرئيس التونسي قيس سعيدرويترز

بعد تزوير شهادات علمية.. الرئيس التونسي يعفي وزير التربية

قرر الرئيس التونسي قيس سعيد إعفاء وزير التربية محمد علي البوغديري من مهامه وتعيين المتفقدة سلوى العبّاسي خلفا له، وفقا لبيان نشرته الرئاسة التونسية.

وكانت سلوى العباسي المتفقدة العامة للتعليم الثانوي في وزارة التربية قد أكدت في وقت سابق عبر رسالة مفتوحة إلى رئيس الجمهورية والرأي العام، امتلاكها ملفا موثقا بالحجج والبراهين حول تزوير شهادات مدرسية.

وأشارت العباسي وهي أوّل امرأة تقود وزارة التربية في تدوينة كانت قد نشرتها عبر صفحتها في "فيسبوك" إلى تورط مندوب جهوي للتربية في عملية التزوير.

وأفادت في نفس التدوينة بأنّ وزير التربية ورئيس ديوانه حصلا على نسخة من ملف تزوير الشهائد، متهمة البوغديري بالتلكؤ في اتخاذ القرار المناسب.

أخبار ذات صلة
تونس.. عقبة قانونية تواجه عمل المجالس المحلية والجهوية

وكتبت العباسي في تدوينتها "بصفتي متفقدة عامة للتعليم الثانوي فقدت كل معنى وكل قيمة للعمل في مجال التربية والتعليم، بعد اطلاعي بالحجج والبراهين على ملف تدليس شهائد مدرسية منها شهادة باكالوريا تورط فيه مندوب جهوي حالي للتربية".

وتابعت "أوجه من هذه الصفحة إنذارا أخيرا لهذا المندوب، حتى يُسارع إلى تقديم استقالته أو تتم إقالته أو سيكون الملف صبيحة الثلاثاء عند النيابة العمومية مع الإدلاء بتصريح لوسائل الإعلام في هذا الغرض. لا يمكنني أن أواصل العمل بالتفقد والامتحانات الوطنية مع استمرار هذه الجريمة".

وتأتي إقالة البوغديري من منصبه، بعد نحو أسبوعين من إقالة وزير النقل ربيع المجيدي ووزيرة الثقافة حياة قطاط القرمازي، ومسؤولين آخرين على رأس مؤسسات حكومية حساسة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com