من آثار الهجوم الإسرائيلي على رفح
من آثار الهجوم الإسرائيلي على رفحرويترز

إدانات عربية للهجوم الإسرائيلي على خيام النازحين في رفح

عبرت دول عربية عن إدانتها للهجوم الإسرائيلي على منطقة مخصصة للنازحين بمدينة رفح جنوبي قطاع غزة، وسط مطالبات بتدخل دولي لإلزام إسرائيل بوقف هجماتها على القطاع.

واستنكرت دولة الإمارات بشدة، الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة في قطاع غزة وآخرها استهداف خيام للنازحين، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين الأبرياء.

ووفقا لوكالة أنباء الإمارات "وام"، شددت وزارة الخارجية الإماراتية، في بيان لها، على أهمية التوصل لوقف فوري لإطلاق النار وتوفير الحماية للمدنيين ومنع وقوع المزيد من الخسائر في الأرواح.

وأشارت الوزارة إلى أهمية الالتزام بتنفيذ التدابير الواردة في القرار الذي أصدرته محكمة العدل الدولية مؤخرا بشأن مطالبة إسرائيل بالوقف الفوري لعملياتها العسكرية في محافظة رفح، وما يتسبب به ذلك من تفاقم الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة، وضرورة إبقاء معبر رفح مفتوحا لدخول المساعدات الإنسانية على نطاق واسع.

وقالت وزارة الخارجية السعودية في بيان اليوم الاثنين، إن المملكة تدين الهجمات الإسرائيلية على غزة "وآخرها استهداف خيام النازحين الفلسطينيين بالقرب من مخازن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) شمال غربي رفح".

أخبار ذات صلة
الدوحة: الهجوم الإسرائيلي على رفح يعيق التوصل لهدنة

وأدانت مصر الاثنين "بأشد العبارات" القصف الإسرائيلي لمخيمات النازحين في رفح واصفة إياه بـ"المتعمد".

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن مصر "تدين بأشد العبارات قصف القوات الإسرائيلية المتعمد لخيام النازحين في رفح" الذي أوقع 40 قتيلا بحسب الدفاع المدني في قطاع غزة.

واعتبر البيان قصف مخيمات النازحين "انتهاكا جديدا وصارخا للقانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة بشأن حماية المدنيين في وقت الحرب".

وطالبت مصر مجددا، وفق البيان، إسرائيل "بالامتثال لالتزاماتها القانونية كقوة قائمة بالاحتلال، وتنفيذ التدابير الصادرة عن محكمة العدل الدولية بشأن الوقف الفوري للعمليات العسكرية وأي إجراءات أخرى بمدينة رفح الفلسطينية".

وطالب البيان "مجلس الأمن، والأطراف الدولية المؤثرة، بضرورة التدخل الفوري لضمان الوقف الفوري لإطلاق النار في قطاع غزة، وإنهاء العمليات العسكرية في مدينة رفح الفلسطينية"، مشددا على "حتمية اضطلاع المجتمع الدولي بمسؤوليته القانونية والإنسانية تجاه توفر الحماية للمدنيين الفلسطينيين، ومنع تعريضهم لمخاطر تهدد حياتهم".

وبحسب "فرانس برس"، أدان الأردن بشدة الاثنين استمرار إسرائيل بارتكاب "جرائم الحرب البشعة" في غزة، إثر قصفها مركزًا للنازحين في رفح في أقصى جنوبي القطاع الفلسطيني.

واعتبرت وزارة الخارجية الأردنية في بيان أن ما حصل "تحد صارخ لقرارات محكمة العدل الدولية وانتهاك جسيم للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني".

وأكد الناطق باسم الوزارة سفيان القضاة "إدانة المملكة واستنكارها المطلق لهذه الأفعال والجرائم التي تمثل انتهاكا صارخا لقواعد القانون الدولي (...) وتمثل جرائم حرب على المجتمع الدولي بأكمله التصدي لها ومحاسبة المسؤولين عنها".

وحض المجتمع الدولي على "التحرك بشكل فوري وفاعل، وإلزام إسرائيل بتحمل مسؤولية ممارساتها ومحاسبتها على أفعالها".

أخبار ذات صلة
قطر تُبدي تشاؤمًا بشأن محادثات وقف إطلاق النار في غزة

ومن جهتها قالت وزارة الخارجية القطرية في بيان اليوم الاثنين، إن الهجوم العسكري الأحدث الذي تشنه إسرائيل على رفح بجنوب قطاع غزة "يعقد جهود الوساطة الجارية ويعيق الوصول لاتفاق لوقف فوري ودائم لإطلاق النار في قطاع غزة وتبادل الأسرى والمحتجزين".

وأعلن الدفاع المدني في قطاع غزة الاثنين ارتفاع حصيلة قتلى القصف الإسرائيلي الذي طال مخيما للنازحين في رفح إلى 40 على الأقل وإصابة 65 شخصا آخرين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com