أمير الشرقية يوجه رسالة لأهالي العوامية بشأن “المنحرفين عن الجادة”.. فماذا قال؟ (صور)

أمير الشرقية يوجه رسالة لأهالي العوامية بشأن “المنحرفين عن الجادة”.. فماذا قال؟ (صور)

وجه أمير المنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية سعود بن نايف بن عبدالعزيز، اليوم الأربعاء، رسالة لأهالي بلدة “العوامية“، بشأن من أسماهم “المنحرفين عن جادة الصواب”.

وقال خلال استقباله وفدًا من أهالي البلدة: إن “أبواب العفو والصفح لا تزال مفتوحة أمام هؤلاء الذين انحرفوا عن جادة الصواب، وتورطوا بالاعتداء على المقدرات الوطنية والممتلكات العامة في المملكة.

وتابع:”نقول لهؤلاء الذين انحرفوا عن جادة الصواب، من كان منكم له رأي وأراد نهضة بلده، فهو مرحبٌ به، وبلده أولى به من غيره، والدولة ترحب بكل من أراد فعل الصواب والعودة عن سبيل الضلال، وهذا ديدن المملكة من قديم الزمن”.

وشدد على أن “ما ارتكبته يد الغدر في القطيف يؤلم كل إنسان يمتلك ذرةً من الإنسانية، ولا يرضى بترويع الآمنين، والاعتداء على المقدرات الوطنية والممتلكات العامة”، بحسب صحيفة “سبق” السعودية.

وأضاف أن “هذه الفئة لقيت المصير المحتوم لها، وكل ذلك تم مع حرصنا الشديد على سلامة المواطنين الأبرياء، الذين اتخذتهم تلك الفئة دروعًا لها، تتحصن بهم وتتستر خلف براءتهم لتنفيذ أعمالهم الإجرامية”.

يشار إلى أن أهالي بلدة “العوامية” بدأوا بالعودة إلى مساكنهم، التي تم إخلاؤها برغبة من الأهالي، إثر تضررهم من الهجمات “الإرهابية” التي أعاقت المشروع التطويري الذي تقوم به أمانة المنطقة الشرقية في حي “المسورة”.

وتسببت الأعمال “الإرهابية” في حصد أرواح عدد من رجال الأمن والمدنيين في المحافظة، في حين قُدمت مساكن مؤقتة للأسر المتضررة، وأكدت المحافظة إتاحة خيار البقاء في تلك المساكن لحين اكتمال المرحلة الأولى من المشروع التطويري.